• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

عمومية "صروح" توافق على إصدار صكوك وسندات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 مارس 2007

عبد الحي محمد:

وافقت الجمعية العمومية غير العادية لشركة صروح العقارية في اجتماعها مساء أمس في أبوظبي على قيام الشركة بإصدار صكوك إسلامية أو سندات قرض عادية أو الجمع بينهما مع تفويض مجلس الإدارة في تحديد نوع وقيمة الإصدار وشروطه. وقال سعادة سعيد عيد الغفلي، رئيس مجلس إدارة الشركة، إن الهدف من إصدار الصكوك ''توفير مصادر تمويل للمشروعات الضخمة التي ستقوم بها الشركة خلال الفترة المقبلة داخل أبو ظبي وخارجها''.

وأقرت الجمعية العمومية العادية للشركة توزيع عائدات نقدية على المساهمين بنسبة 10 بالمائة من رأس المال بما يعادل 250 مليون درهم.

وردا على سؤال لـ''الاتحاد'' حول قلة نسبة العائد مقارنة بشركات عقارية وغير عقارية أخرى وزعت ما بين 20% و50%، قال سعادة سعيد الغفلي إن نسبة 10% ليست قليلة ولا بد أن نتذكر أن السنة الماضية هي الأولى للشركة فضلا عن أن عائد الاستثمار العقاري يختلف عن عوائد الأنواع الأخرى من الاستثمارات، ولا ينبغي مقارنتنا في هذا الصدد مع شركات أخرى لأن لكل شركة سياستها ومشاريعها، ومن المؤكد أن شركة صروح تشهد انطلاقة كبيرة وجميع مشاريعنا تسير وفق ما هو مخطط لها وسترتفع أرباحنا بصورة أكبر خلال الفـــترة المقبلة.

وأشار الغفلي في كلمته بالجمعية العمومية إلى ارتفاع صافي أرباح شركة صروح العقارية خلال العام الماضي إلى 976 مليون درهم لافتاً أن الشركة استطاعت منذ تأسيسها في يوليو 2005 تعزيز مكانتها ضمن شركات التطوير العقاري ووصل العائد على سهم الشركة في هذه الفترة إلى 39 فلسا. واستعرض الغفلي التقدم الذي تشهده المشاريع الكبرى للشركة خاصة في شمس أبوظبي وحدائق الجولف ومشروع سرايا أبوظبي، مشيرا أن الارتفاع في قيمة الاستثمارات العقارية لـ''صروح'' ساهم في التقدم الكبير الذي أحرزته الشركة في إطلاق المشاريع والبدء بتنفيذها، الأمر الذي ظهر واضحا في تحسن أداء الشركة المالي في الربع الأخير من العام.

وأوضح أن الربع الأخير من العام شهد زيادة قيمة أصول الشركة بنسبة 19 بالمائة لتصل إلى 4,3 مليار درهم مقارنة بـ3,6 مليار درهم في الربع الثالث من العام الماضي فيما شهدت مبيعات الشركة نموا ملحوظا خلال عامها المالي الأول وخاصة من مبيعات الشقق السكنية والفلل وقطع التطوير العقاري في مشاريع ''شمس أبوظبي'' والتي تم تسليم أكثر من 80% منها للمستثمرين. وقال سعادة سعيد عيد الغفلي ''إننا سعداء حقاً بالنتائج المالية التي استطاعت الشركة تحقيقها والتي تقارب المليار درهم وذلك خلال الشهور السبعة عشرة الأولى لتأسيسها، الأمر الذي يعكس المكانة المتميزة للشركة وقدرتها على المنافسة على الصعيدين المحلي والدولي''.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال