• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

عودة سعيد عبد الغفار للوسط الرياضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 26 مارس 2007

تقبل سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي اعتذار سعيد عبدالغفار حسين أمين السر العام السابق لنادي الشباب العربي عما صدر منه من تصريحات.

وقرر سموه قبول الاعتذار في اطار حرصه الكبير على المجتمع الرياضي وافراده والحفاظ على وحدته ونقائه، بما يتوافق مع الجهود الحثيثة التي يبذلها المجلس لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ''حفظه الله'' للنهوض بالرياضة والرياضيين في اطار من الأسس والمبادئ التي يلتزم بها الجميع ويعملون على تحقيقها خاصة المبادئ الرياضية السامية والمثل العليا التي تلزم الاداريين قبل غيرهم بوصفهم المثل والقدوة وتمثل اساس العمل الرياضي.

ويأتي قبول سمو الشيخ حمدان بن محمد لاعتذار أمين السر العام لنادي الشباب والموافقة على مزاولته لنشاطه الرياضي من جديد تأكيدا من سموه على ترسيخ قيم ومبادئ الاسرة الرياضية الواحدة والحرص على كل أبناء الوطن في اطار السعي المتواصل لاعلاء شأن الرياضة والرياضيين وحرص سموه الدائم على مستقبل كل رياضي من افراد العائلة الرياضية ومراعاة جهودهم السابقة واعادتهم للصف. وفي تصريح سريع أعلن سعيد عبدالغفار عن امتنانه وشكره لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي.. وقال هذه مبادرة طيبة من سموه وهي ليست بغريبة عليه فهو بالفعل ''فزاع'' فله مني جزيل الشكر والتقدير.

وقال سعيد أنا ابن هذه الأرض الطيبة وسوف اظل وفياً لها ومستعداً لخدمتها من أي موقع ومن أي مكان.

وقال أيضاً الحمد لله فعلاقاتي كانت دائما وأبداً علاقات طيبة مع الجميع من اتحادات الى هيئات الى أندية.. ولا يسعني أيضاً سوى تقديم الشكر الى الاخوان في مجلس دبي الرياضي وما أسعدني حقاً انه كان هناك تفهم للموضوع وأن الأمور سارت على خير في نهاية الأمر.. مرة أخرى أحمد الله وأكرر شكري لسمو الشيخ حمدان بن محمد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال