• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تيجالي يحرز هدف اللقاء الوحيد ويخرج بـ «الحمراء»

الوحدة يلحق بالشباب الخسارة الأولى ويتقدم إلى «الثاني»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 نوفمبر 2015

محمد سيد أحمد (أبوظبي)

ألحق الوحدة الخسارة الأولى بضيفه الشباب بهف دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين أمس على ستاد آل نهيان بأبوظبي، ضمن الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الثانية لكأس الخليج العربي، ليتقدم أصحاب السعادة إلى المركز الثاني برصيد 7 نقاط خلف فريق الجوارح المتصدر بتسع نقاط، وجاء هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 34 عن طريق الأرجنتيني سباستيان تيجالي، الذي طرد، بعد نيله إنذاراً ثانياً في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول، ليلعب فريقه شوطا كاملا بعشرة لاعبين، ويحافظ على تقدمه، ليعزز حظوظه القوية في بلوغ الدور قبل النهائي من البطولة، بينما ابتعد تيجالي في صدارة هدافي المسابقة بستة أهداف.

أضاع تيجالي فرصة التقدم بهدف سريع للوحدة، قبل أن تكتمل ثواني الدقيقة الأولى، عندما هيأ له إسماعيل مطر الكرة، لكنه سدد بجوار القائم الأيمن لمرمى الشباب، وكثف الوحدة ضغطه على مرمى الشباب الذي تألق حارسه سالم عبد الله في منع أكثر من أربع محاولات وحداوية في أول 6 دقائق، عبر تسديده خليل إبراهيم ورأسية محمد سيف، ثم عرضية تيجالي الخطيرة التي سيطر عليها الحارس قبل أن تصل إلى إسماعيل مطر الذي كان خلف أغلب الهجمات الوحداوية على مرمى الشباب بجانب الجناح الأيمن خليل إبراهيم.

وشهدت الدقيقة التاسعة مطالبة إسماعيل مطر باحتساب ركلة جزاء، بعد دفع من عيسى محمد، لكن الحكم عمار الجنيبي أمر باستمرار اللعب، وجاءت أول محاولة للشباب من عرضية لخليفة عبد الله، تألق عادل الحوسني في السيطرة عليها في الدقيقة 13، بعدها هدد لوفانور مرمى الوحدة بتسديده قوية أخطأت المرمى.

واحتسب الحكم ضربة حرة للوحدة، بعد خطأ على عبد الله فرج لمصلحة تيجالي نفذها إسماعيل مطر، وقابلها حسين فاضل برأسه، لكن الحارس تصدى للكرة لتجد محمد سيف الذي سدد كرة منعها القائم الأيسر للمرمى الشبابي، واحتسبت ركلة حرة ثانية لصالح خليل إبراهيم بعدما تعرض للعرقلة من الخلف من قبل مدافع الشباب أحمد سليمان، ونفذها مطر، لكن رأسية تيجالي علت العارضة، واحتسب خطأ أخر لمصلحة الأخير في موقع خطير، لكنه نال أول إنذار في اللقاء لعرقلته لاعب الشباب في الدقيقة 27.

ومنع تيجالي المتراجع تسديده قوية لفيلانويفا من ركلة حرة ارتكبها حسين فاضل مع جو، ونجح تيجالي في في التقدم بالهدف الأول للوحدة، مترجما تفوق فريقه الميداني عند الدقيقة 34 بعد عرضية من خالد باوزير، وبعدها راوغ تيجالي مدافعين من الشباب قبل أن يسدد كرة تصدي لها القائم الأيمن للشباب، وطرد تيجالي في الثواني الأخيرة من الشوط الأول، بعد نيله الإنذار الثاني بعد خطأ مع مروان محمد قبل أن ينهي الحكم عمار الجنيبي الشوط الذي تألق فيه الوحدة على المستوى الفردي والجماعي، وأضاع فيه جملة من الفرص المؤكدة، لكن نهايته جاء قاسية بعد طرد تيجالي.

وقبل بداية الشوط الثاني، أجرى الوحدة تبديله الأول بسحب خالد باوزير، وحل مكانه محمد عبد الباسط، وأنذر الحكم جاسم سالم من الشباب لإعاقته إسماعيل مطر المنطلق في هجمة مرتدة، وتبدلت الأمور في الشوط الثاني، حيث تراجع الوحدة للدفاع بسبب النقص، بينما أصبحت الأفضلية الهجومية للشباب، الذي أجرى تبديلا بدخول عبد الرحيم محمد مكان جاسم سالم، وأجرى الوحدة تبديلاً ثانياً بدخول محمد الشحي وخروج خليل إبراهيم، وأنذر الحكم دينلسون لاعب الوحدة للاحتجاج، ثم أجرى الشباب تبديلاً ثانياً بدخول عيسى عبيد وخروج عيسى عبيد، واستكمل الوحدة تبديلاته بخروج إسماعيل مطر، ودخول بدر الحارثي في الدقيقة 81 ونجح الوحدة في الحفاظ على تفوقه لينهي اللقاء لمصلحته.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا