• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

في الحلقة السادسة من البرنامج

أماني النوري إلى التصفيات النهائية من «محمد عبده وفنان العرب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

تأهلت المشتركة أماني النوري من لبنان إلى التصفيات النهائية من برنامج «محمد عبده وفنان العرب»، وذلك بعد منافسة قوية مع المشترك عبد الرحمن المفرج من المملكة العربية السعودية ومشاركة النجم الكويتي نبيل شعيل كضيف وعضو لجنة تحكيم إلى جانب الفنان الكويتي عبدالله الرويشد والفنانة السورية أصالة نصري، وحضور فنان العرب محمد عبده في أول ظهور تلفزيوني مبهر للفنان الكبير في أضخم برنامج غنائي جديد على شاشات التلفزة العربية، لتقديم المواهب العربية الشابة ومنحها الفرصة الحقيقية للتعبير عن قدراتها الفنية في عالم الغناء والنجومية والشهرة.

من غير ميعاد

قبل انطلاق المنافسات هذه الحلقة التي بثت مساء أمس الأول على شاشة قناة دبي الأولى وقناة سما دبي، أعلن الإعلامي الإماراتي أحمد عبدالله والإعلامية رؤى الصبان استكمال مجموعة التقارير الخاصة عن حياة ونشأة فنان العرب، حيث تناول تقرير الحلقة الخامسة انطلاقة محمد عبده في مصر في بداية السبعينيات من القرن الماضي قبل أن يتابع الجمهور الفنان الكبير على المسرح في أغنية «يكفيك إنك شفتها من غير ميعاد».

بعدها قدم نبيل شعيل أغنيته الأولى «ابنساكم» لينضم بعدها إلى أعضاء لجنة التحكيم وسط ترحيب عبد الله الرويشد وأصالة، ولتبدأ أولى المنافسات التي أشرف عليها الملحن عصام كمال، مع المشترك الأول أحمد سالم من مصر وأغنية «وحياتك يا حبيبي» لسيد مكاوي، في حين قدم المشترك الثاني عبدالرحمن المفرج من السعودية أغنية «مرني» لـ«عبد الكريم عبد القادر» من دون أن ينال إشادة لجنة التحكيم، فيما اختار ت المشتركة أماني النوري من لبنان تقديم أغنية «بلاش تبوسني في عيني» لمحمد عبد الوهاب بأداء أدهش أعضاء لجنة التحكيم وفنان العرب.

منصة الخطر

وقبل أن تعلن نتيجة المنافسة، دعا أحمد ورؤى المشتركين الثلاثة إلى الصعود إلى خشبة المسرح والوقوف على «ميزان الدرجات ومنصة الخطر» لمعرفة من سيغادر منافسات هذه الحلقة، ووسط أجواء من الترقب تم الإعلان عن خروج المشترك المصري الذي نال أقل نتيجة «37 درجة»، فيما بقي المشترك السعودي الذي نال «39درجة» والمشتركة اللبنانية التي نالت «53 درجة».

وقدم نبيل شعيل ثانية أغانيه في هذه الحلقة، حيث تفاعل الجمهور مع أغنية «منطقي»، لتنطلق بعد ذلك الجولة الأخيرة من المنافسة بين المشتركين، مع المشتركة أمل عتبي من الجزائر في أغنية «صبري عليك طال» لـ«رجاء بلمليح»، قبل أن يتم دعوة المشترك السعودي والمشتركة اللبنانية إلى خشبة المسرح من جديد لمعرفة من سيغادر المنافسات ويهبط به «ميزان الدرجات» إلى الأسفل.

ومع نيل المشتركة الجزائرية «24 درجة» انحصرت منافسات هذه الحلقة بين عبد الرحمن المفرج من السعودية وأماني النوري من لبنان لتقديم إحدى أغاني فنان العرب والتأهل إلى المنافسات النهائية للفوز باللقب، حيث اختار عبد الرحمن أغنية «المعاناة»، واختارت أماني أغنية «الله جابك»، قبل أن يقدم نبيل شعيل أغنيته الأخيرة «يا عسل»، وليحسم تصويت لجنة التحكيم النتيجة لمصلحة المشتركة اللبنانية التي نالت «52 درجة»، في حين نالت المشترك السعودي «36 درجة» من أصل «60 درجة» لكل من عبد الله الرويشد وأصالة نصري ونبيل شعيل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا