• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

إسبانيا قطار «الريال» يتوقف في محطة أشبيلية

«البارسا» يهرب بالصدارة في شباك فياريال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 10 نوفمبر 2015

مدريد (أ ف ب)

انفرد برشلونة حامل اللقب بالصدارة بفوزه الكبير على ضيفه فياريال 3 - صفر أمس الأول على ملعب «كامب نو» في برشلونة «في المرحلة الحادية عشرة من الدوري الإسباني لكرة القدم. وانتظر النادي الكاتالوني حتى الدقيقة 60 لافتتاح التسجيل عبر هداف الليجا الدولي البرازيلي نيمار عندما تلقى كرة خلف المدافعين فهيأها لنفسه بيسراه وأطلقها بالقدم ذاتها على يمين الحارس الدولي الفرنسي الفونس اريولا. وحصل برشلونة على ركلة جزاء إثر عرقلة المغربي الأصل منير الحدادي داخل المنطقة من المدافع خاومي كوستا فانبرى لها الدولي الأوروجوياني لويس سواريز بنجاح، رافعاً رصيده إلى 9 أهداف في المركز الثاني على لائحة الهدافين. وعزز نيمار تقدم برشلونة بالهدف الثالث، عندما تلقى كرة عرضية من سواريز فتلاعب بطريقة رائعة بالمدافع خاومي كوستا بلعبه الكرة ساقطة من فوقه قبل أن يطلقها بيمناه داخل المرمى، رافعاً رصيده إلى 11 هدفاً في صدارة لائحة الهدافين.

وهو الفوز الرابع على التوالي لبرشلونة والتاسع هذا الموسم فرفع رصيده إلى 27 نقطة بفارق 3 نقاط أمام شريكه السابق غريمه التقليدي ريال مدريد الذي مني بخسارته الأولى في مختلف المسابقات هذا الموسم، وكانت أمام مضيفه إشبيلية 2 - 3 على ملعبرامون سانشيز بيزخوان في إشبيلية.

وتعتبر الخسارة ضربة موجعة للنادي الملكي قبل استضافته للنادي الكاتالوني في 21 نوفمبر الحالي في الكلاسيكو.

وكانت الأفضلية لريال مدريد منذ البداية وكاد يفتتح التسجيل في 3 مناسبات بينها مرتان عبر الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو وأخرى بتسديدة قوية لناتشو بقدمه اليسرى من خارج المنطقة ردها القائم الأيمن لأصحاب الأرض.

ومنح القائد سيرخيو راموس التقدم لريال مدريد بتسديدة اكروباتية من داخل المنطقة إثر ركلة ركنية انبرى لها الألماني توني كروس (22)، بيد أن راموس تعرض للإصابة في الكتف اثر سقوطه على الأرض فاضطر إلى ترك مكانه بعدها بدقائق للفرنسي رافايل فاران، والهدف هو الرابع لراموس في مرمى فريقه السابق (3 في الليجا وواحد في الكأس). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا