• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إيرادات الغرف الفندقية ترتفع 22%

200 ألف زائر لرأس الخيمة بنمو 14% خلال الربع الثالث

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 نوفمبر 2015

مريم الشميلي (رأس الخيمة)

ارتفع عدد زوار رأس الخيمة في الربع الثالث بنسبة 14% ليصل 200 ألف زائر مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، بحسب بيانات هيئة تنمية وتطوير السياحة في الإمارة.

وقال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية وتطوير السياحة في رأس الخيمة: إن الهيئة تطمح للوصول إلى مليون سائح مع نهاية عام 2018، وذلك كنتيجة طردية للنمو المستمر الذي تشهده الإمارة في أعداد الزوار الذين تستقبلهم وبشكل دوري من خمس دول تشكل السوق الرئيسي في الإمارة وهي المملكة المتحدة وألمانيا وروسيا والهند إلى جانب الزوار من أنحاء دول الإمارات العربية المتحدة.

ونوه إلى أن إمارة رأس الخيمة أضحت وجهة جاذبة للعالم من ناحية استقطاب الأسواق العالمية وذلك ما تخطط له الإمارة من خلال وضع خطة شراكة استراتيجية مع أهم شركات ومؤسسات السياحة حول العالم، وذلك لرسم معالم جديدة لمكانة الإمارة سياحياً ضمن خارطة السياحة العالمية، موضحا أن الإحصائيات الدورية سجلت مفارقة واضحة بين العام الماضي 2014 والعام الجاري في فنادق الإمارة، حيث سجلت زيادة ملحوظة في إجمالي الإيرادات بـ 36.7 مليون درهم، بزيادة 22% عن الربع الثالث من عام 2014 وزيادة 14% في معدلات الإشغال، من 51% إلى 58% في عام 2015 زيادة في عائدات الغرف، إضافة إلى زيادة في عائدات الغرف بـ 31% بما يعادل 123.7 مليون درهم وزيادة بنسبة 36% في العائدات لكل غرفة متوفرة إلى 289.91 درهم وزيادة في متوسط معدل النمو اليومي بـ 19% خلال الربع الثالث من عام 2014 بالإضافة إلى زيادة ملحوظة في عائدات الطعام والمشروبات إلى 67.9 مليون درهم (18.5 مليون دولار)، وفقاً لزيادة 10% عن الربع الثالث من عام 2014.

وأضاف الرئيس التنفيذي أن القيادة الرشيدة في الإمارة تسعى دائماً لتقديم فرص جديدة وفريدة في مجالات التجارة والسياحة، مؤكدا أن الإمارة ماضية في خططها نحو التوسع لتحقيق النمو الذي تطمح له، من خلال تنويع ما نقدمه من فرص غنية من خلال تطوير تجارة التجزئة لدينا، وتطوير المطاعم والرحلات السياحية ووسائل الترفيه ضمن الإمارة، إلى جانب تقديم أفضل التسهيلات للمجموعات السياحية، وذلك لجعل الإمارة الوجهة الأساسية الأولى للعمل والسياحة على حد سواء.

الجدير بالذكر أنه منذ عام مضى وإلى اليوم، تبقى دولة الإمارات العربية المتحدة السوق الرئيسي الذي تستقبل منه إمارة رأس الخيمة زوارها، وذلك وفقاً لزيادة في النمو بنسبة 49% كزيادة مستمرة ومستقرة، إلى جانب ألمانيا التي تعتبر السوق العالمي الأول الذي تستقبل منه الإمارة السيّاح، وتأتي المملكة المتحدة في المرتبة الثانية وتليها روسيا بمعدل زيادة في عدد السياح بـ4.6%، بينما تحافظ الهند على نسبة النمو في عدد زوار الإمارة بنسبة 4.3%.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا