• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

الاحتلال يفرج عن نجل مروان البرغوثي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 24 مارس 2007

رام الله- ''الاتحاد'': افرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلية أمس عن قسام نجل مروان البرغوثي أحد زعماء الانتفاضة الفلسطينية الذي يقضي عقوبة سجن مدى الحياة. وفرضت السلطات الإسرائيلية على قسام الإقامة الإجبارية في مدينة رام الله بعد أن قضى نحو 39 شهراً في السجن. وكان قسام البرغوثي اعتقل في ديسمبر 2003 بعد عبوره من الأردن إلى الضفة الغربية المحتلة لدى عودته من مصر حيث كان يدرس في الجامعة الأميركية. واتهمت سلطات الاحتلال قسام بالمشاركة في هجمات فلسطينية مسلحة. وحكمت عليه محكمة عسكرية إسرائيلية بالسجن 39 شهرا بتهمة ''الانتماء الى منظمة محظورة'' هي كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح والمشاركة في الانتقاضة الفلسطينية.

وأعلنت مصلحة السجون الإسرائيلية إن قسام البرغوثي أدين بحيازة أسلحة وأطلق سراحه بعدما قضى فترة عقوبة بالسجن، غير أنه لا يزال يخضع للمراقبة حيث لا تزال محكمة عسكرية تنظر في اتهامات أخرى ضده. وابتسم قسام البرغوثي (23 عاما) للصحفيين لدى نقله إلى الضفة الغربية عبر نقطة تفتيش قلندية. وقال للتلفزيون ''إنها فرصة طيبة لي للعودة إلى الجامعة.إلى أسرتي.'' وأضاف ''نأمل إن شاء الله أن يفرج عن والدي أيضا.''