• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الببلاوي يبدأ اليوم زيارة للسعودية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

القاهرة (وكالات) - قال السفير هانى صلاح، المتحدث باسم مجلس الوزراء المصري إن الدكتور حازم الببلاوى سيلتقى خلال زيارته للمملكة العربية السعودية اليوم كبار المسؤولين فى المملكة وعلى رأسهم صاحب السمو الملكى الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولى العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وذلك لبحث سبل تدعيم العلاقات الثنائية بين البلدين، وتبادل وجهات النظر فى العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك. كما يجري الوزراء المرافقون لرئيس مجلس الوزراء مباحثات مع نظرائهم السعوديين حول مجالات التعاون الثنائية بين مصر والمملكة العربية السعودية.

وأضاف صلاح أنه سيعقد على هامش الزيارة مجلس الأعمال المصرى ــ السعودى المشترك، وذلك لبحث فرص الاستثمار المطروحة فى كلا البلدين، والعمل على تذليل العقبات التى تواجه المستثمرين لفتح آفاق جديدة من التعاون فى المجال الاقتصادى. ومن المنتظر أن يعقد رئيس الوزراء أيضاً أثناء زيارته عدداً من اللقاءات الإعلامية لتوضيح وجهة نظر مصر تجاه العديد من القضايا والتأكيد على المضى قدماً فى خارطة المستقبل، واستكمال الاستحقاقات القادمة الرئاسية والبرلمانية بعد نجاح إقرار الدستور الجديد. وأكد المتحدث الرسمى أن أهمية هذه الزيارة تأتى لكون المملكة العربية السعودية من أوائل الدول التى اعترفت بثورة الثلاثين من يونيو وشكلت منذ حينها داعماً رئيسياً لمصر وعنصراً مهما فى توازن مصر على الساحة الخارجية، كما تعد المملكة الدولة الأولى من حيث الاستثمارات والتبادل التجارى مع مصر، حيث يحتل مستثمرو المملكة المرتبة الأولى فى تعاملات البورصة المصرية، وترتبط المملكة باتفاقيات مهمة مع مصر أبرزها مشروع الربط الكهربائى بين مصر والسعودية والذى سيسهم فى تبادل نحو 3 آلاف ميجاوات من الكهرباء بين البلدين.

من جانبه قال السفير عفيفى عبد الوهاب، السفير المصرى بالسعودية إن زيارة رئيس الوزراء تأتى لتعزيز الشراكة الاقتصادية والاستثمارية والتجارية بين البلدين، مضيفا أن الزيارة تتم فى ظروف بالغة الأهمية التى تمر بها مصر مع انطلاق خارطة الطريق.

وأوضحت الإحصائيات أن الاستثمار السعودى فى مصر يتركز على القطاعين الزراعى والصناعى والقطاع الحيوانى والعقارى ويعد النقل من أهم عوامل تنمية الاستثمار بين البلدين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا