• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

أول نتيجة «بيضاء» في ذهاب نهائي دوري الأبطال

رباعي «الفرسان» يحلم بالإنجاز الثاني على الأراضي الصينية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 09 نوفمبر 2015

معتصم عبدالله (دبي)

تحقق التعادل السلبي للمرة الأولى مباراة ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا، وذلك بأقدام لاعبي الأهلي وجوانزو الصيني، فلم تنتهِ أي مباراة في ذهاب نهائي دوري الأبطال بالتعادل السلبي خلال 10 مواجهات سابقة بنظامي البطولة القديم والجديد قبل مباراة أمس الأول، في الوقت الذي شهدت فيه مواجهات الإياب التعادل السلبي في مباراة واحدة جمعت ويسترن سيدني الأسترالي بمضيفه الهلال السعودي في نهائي النسخة الماضية في 2014، إضافة إلى مباراتين حسمتا بركلات الترجيح بعد التعادل السلبي في النسخة القديمة للبطولة عامي 1998 و2002.

وستكون موقعة الإياب المرتقبة على ملعب تيناهي بمدينة جوانزو حاسمة في مشوار التتويج باللقب المنتظر ما بين الأهلي الراغب في تدوين اسمه في سجل الإنجازات القارية وإضافة لقب ثانٍ لرصيد الأندية الإماراتية بعد فوز العين بالبطولة في نسختها الأولى بالشكل الجديد في عام 2003، وجوانزو الذي يعد أول فريق صيني يحرز لقب البطولة بنظامها الجديد، علماً بأن لياونينج الصيني كان قد أحرز لقب كأس الأندية الأبطال عام 1990على حساب منافسه نيسان الياباني.

وفي الوقت الذي يغيب فيه عبد العزيز هيكل المدافع الأيمن للأهلي عن مباراة الإياب بداعي الإيقاف بعد طرده في الدقيقة 86 خلال مباراة أمس الأول، تحمل رحلة العودة إلى الصين ذكريات سعيدة لرباعي «الأحمر» أحمد محمود، عبد العزيز صنقور، أحمد خليل، حبيب الفردان، الذين توجوا مع المنتخب الأولمبي بفضية دورة الألعاب الآسيوية، التي استضافتها مدينة جوانزو في عام 2010.

وانطلقت مسيرة الرباعي مع منتخبات المراحل السنية منذ الناشئين من خلال التتويج ببطولة منتخبات الناشئين بدول مجلس التعاون التي أُقيمت في السعودية بمدينة أبها من 12 إلى 23 يوليو 2006، بجانب الإسهام مع «أبيض الشباب» في حجز مقعده في النهائيات الآسيوية 2008، وتوج بلقبها لاحقاً في مدينة الدمام السعودية وهي ذات البطولة التي شهدت بزوغ نجم الأهلي الحالي أحمد خليل، وبحلول عام 2009 كان منتخب الحلم على موعد مع معادلة أفضل إنجاز حققته الكرة الإماراتية من قبل في بطولات «الفيفا» بالتأهل للدور ربع النهائي (دور الثمانية) لمسابقة كأس العالم تحت 20، وهو الإنجاز ذاته الذي حققه منتخب الشباب في عام 2003 في البطولة التي استضافتها الإمارات.

وأسهم رباعي الأهلي الحالي بشكل كبير في إنجاز جوانزو بنيل الميدالية الفضية بقميص المنتخب الأولمبي من بين 24 منتخباً في القارة الصفراء في عام 2010، وخاض الأبيض الأولمبي في تلك البطولة 7 مباريات بداية من تعادله أمام هونج كونج (1- 1) والفوز على بنجلاديش وأوزبكستان (3 - 0) على التوالي وعلى الكويت (2 - 0) وكوريا الجنوبية (1 - 0) قبل أن يخسر في النهائي أمام اليابان (0 - 1). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا