• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

في ندوة تنظمها الأمانة العامة بالرياض اليوم

«التعاون» يستعرض إنجازاته بمجال حقوق الإنسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

الرياض (وام) - تستضيف الرياض اليوم ندوة “إنجازات دول مجلس التعاون في مجال حقوق الإنسان” التي ينظمها قطاع الشؤون القانونية في الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

ويفتتح الندوة، معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بمشاركة عدد من أعضاء المجالس التشريعية ومسؤولي وزارت العدل ورؤساء الأجهزة المعنية بحقوق الإنسان في دول مجلس التعاون وذوي الاختصاص في هذا المجال إضافة إلى نخبة من المفكرين والمتخصصين في مجال حقوق الإنسان.

وأوضحت الأمانة العامة لمجلس التعاون في بيان أمس، أن الندوة تأتي في إطار الجهود التي تبذلها الأمانة العامة لمجلس التعاون بهدف إبراز الإنجازات الكبيرة التي حققتها وتحققها دول المجلس في مجال حقوق الإنسان والرد على التهم المغرضة التي توجهها بعض الجهات الخارجية للإساءة لدول المجلس.

وقالت إن الندوة تتناول محاور عدة يأتي في مقدمتها تسليط الضوء على الأعمال الإيجابية التي تقوم بها دول المجلس وتعكس في حقيقتها الرغبة الصادقة لقادة دول المجلس في مجال دعم وتعزيز حقوق الإنسان وحفظ كرامته والتي تأتي انطلاقا من العقيدة الإسلامية السمحاء.

وأوضح البيان أن الندوة تناقش الآلية الملائمة التي يمكن من خلالها تصحيح النظرة السلبية للإعلام الغربي تجاه دول المجلس وإظهار الجانب الإيجابي لجهودها في مجال حقوق الإنسان ودور الإعلام الخليجي في إبرازها للعالم بالوجه الصحيح.

يذكر أن دول المجلس وفي إطار التعاون المشترك بينها أحرزت تقدما ملحوظا في مجال حقوق الإنسان يضاف لتلك الإنجازات التي حققتها على الصعيد الداخلي لها حيث تمت الموافقة على وثيقة أبوظبي للنظام “القانون “الموحد لمكافحة الاتجار بالأشخاص لدول المجلس التي اعتمدها المجلس الأعلى في دورته الـ 27 في الرياض عام 2006 كقانون استرشادي.

كما انتهى مكتب حقوق الإنسان مؤخرا من إعداد مشروع إعلان حقوق الإنسان لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والذي جاء ليعبر عن الإيمان العميق لدول المجلس بكرامة الإنسان واحترامها لحقوقه والتزامها بحمايتها التي كفلتها الشريعة الإسلامية..كما أنه يأتي تأكيدا والتزاما بما ورد في ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان والميثاق العربي لحقوق الإنسان وإعلان القاهرة لحقوق الإنسان في الإسلام والمواثيق والاتفاقيات الدولية والإقليمية ذات الصلة واستضافة مملكة البحرين للمحكمة العربية لحقوق الإنسان.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا