• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

بيكت تبحث مع مسؤولين في أبوظبي تعزيز التعاون المشترك

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 مارس 2007

بحثت معالي مارجريت بيكيت وزيرة الخارجية البريطانية التي تزور البلاد حالياً مع عدد من المسؤولين في إمارة أبوظبي عدداً من الموضوعات المتعلقة بتعزيز سبل تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين وتعزيز الاستثمارات البريطانية بالدولة ووسائل تعزيز التعاون بين الشركات الإماراتية والبريطانية وتبادل الخبرات والبرامج التدريبية في مختلف المجالات وذلك خلال الاجتماع الذي عقد بأبوظبي الليلة الماضية بقصر الإمارات.

حضر الاجتماع معالي محمد أحمد البواردي الأمين العام للمجلس التنفيذي لأبوظبي وسعادة حسين النويس عضو مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي رئيس مجلس إدارة صندوق خليفة للمشاريع المتوسطة والصغيرة وسعادة سلطان جابر مدير عام ''مصدر'' وسعادة ماجد المنصوري الأمين العام لهيئة البيئة في أبوظبي والوفد المرافق للوزيرة البريطانية.

ورحب سعادة محمد أحمد البواردي بوزيرة الخارجية البريطانية والوفد المرافق لها مستعرضاً رؤية أبوظبي التي تستهدف الارتقاء بالتعليم إلى أعلى المستويات العالمية من خلال رسم وتنفيذ السياسات والخطط والبرامج التعليمية الرائدة الكفيلة بتطوير التعليم في الإمارة ودعم مؤسساته والعاملين فيه بما يحقق أهداف التنمية الوطنية من خلال عقد العديد من الاتفاقيات مع أكبر وأعرق المؤسسات والجامعات التعليمية في إطار الرؤية السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' والاستراتيجية التعليمية للفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الرامية إلى تحقيق نقلة نوعية في مسيرة التعليم.

وأشار معاليه إلى توفير أفضل الخدمات الصحية للمواطنين والمقيمين في إمارة أبوظبي بدءاً بالتثقيف الصحي والطبي مروراً بالوقاية وانتهاءً بالعلاج ثم خدمات ما بعد العلاج.

وأكد معاليه حرص هيئة أبوظبي للخدمات الصحية على استقطاب الكوادر الطبية والعلمية المؤهلة ذات الخبرات العالية للعمل في مستشفياتها ومرافقها المختلفة حيث تم تزويد هذه المرافق الطبية بأحدث الأجهزة والمعدات التي تمكنها من أداء المهام الموكلة إليها بكفاءة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال