• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

أكدوا مشاركتهم وفخرهم بوصول الدفعة الأولى من أبطال قواتنا المسلحة

يمنيون: شكراً جنود الإمارات «أسود الجزيرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 نوفمبر 2015

أحمد مرسي (الشارقة)

أكد يمنيون مقيمون على أرض الإمارات، فخرهم واعتزازهم بما أنجز جنود الإمارات البواسل «أسود الجزيرة»، كما وصفهم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، من أفراد الدفعة الأولى من القوات المسلحة الذين شاركوا في عملية عاصفة الحزم، وإعادة الأمل، ضمن قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، لإعادة الشرعية في بلادهم.وقالوا إننا نفخر بهم، ونحمد الله، على عودتهم سالمين إلى أرض الإمارات، ليسلموا راية العزة والكرامة والدفاع عن الحق ونصرته لدفعة أخرى من الجنود البواسل، تساهم أيضاً في تسطير ملحمة النصر الذي سيتحقق، بفضل الله، بسواعدهم والتي لم تبخل أو تتأخر لحظة واحدة، وهي تمتد لنصرة أهلهم في اليمن.وأشاروا إلى أنهم يتابعون بصورة مستمرة سطور التاريخ التي تدون وتكتب بأيادي قوات التحالف على أرضهم في اليمن، وبعد أن طلبت قيادة بلادهم مد يد العون لدفع الظلم عنهم والقضاء على دسائس خبيثة كانت تحاك ليس لليمن وحسب، بل وللمنطقة بأسرها.وأضافوا أنهم يشاركون أيضاً هذه التظاهرة الوطنية لشعب الإمارات، وهو يعد استقبالاً يليق بأبطال وفرسان لدى وصولهم أرض الوطن بعد أن ساهموا ضمن العمليات العسكرية قوات التحالف العربي في تحرير أكثر من سبعين بالمائة من أراضي بلادهم، متمنين أن تكتمل ملحمة النصر على يد الدفعة الجديدة المستبدلة، التي تسلمت مهامها في اليمن.

موقف ثابت

قال المثقف والمفكر اليمني الدكتور عمر عبد العزيز، إن استبدال جنود الإمارات بدفعة أخرى جديدة، يأتي ضمن الترتيبات المهنية والإجراء المرتبط بالمخططات العسكرية ذات الطابع الخاص، وتمثل من الناحية الدلالية والمعنوية استمرارية قوة الدفع الأولى للمشاركة الإماراتية الناجعة في عمليتي عاصفة الحزم وإعادة الأمل.

وأضاف: أن تجديد الوحدات العسكرية الإماراتية في التحالف العربي ينطوي على موقف ثابت ومتصاعد في ضرورة دحر الميليشيات الانقلابية المسلحة والانتصار للشرعية اليمنية التي جاءت عطفاً على المبادرة الخليجية ونتائج مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وتوجت بالقرار الأممي رقم 2216 الذي اتخذ في مجلس الأمن بإجماع دولي لافت، ما يعني مزيداً من تفعيل القرارات الأممية السابقة، ومساندة عاصفة الحزم والانتصار للعملية السياسية الرشيدة المقرونة بإعادة الأمل.

وأكد الدكتور عمر عبدالعزيز، أن الإمارات كانت، وما زالت، تمثل موقفاً متقدماً في معادلة التحالف العربي من الناحية الميدانية والإنسانية، وعلى المستوى الميداني، لعبت القوات المسلحة الإماراتية دوراً حاسماً في تحرير عدن ولحج وباب المندب ومآرب، كما كان للطيران الإماراتي دور فاعل في الضربات التمهيدية الأولى، وأن عملية استبدال الدفعة الأولى من القوات بالدفعة الثانية، يؤكد على استمرارية وثبات الموقف الإماراتي بصورة واضحة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا