• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يضم 6359 وحدة سكنية

تسوية مشروع «مدينة المنايف» بـ «الغربية» و2018 التسليم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

كشفت شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة» عن انتهاء تنفيذ أعمال التسوية لمشروع مدينة المنايف بالمنطقة الغربية، الذي يهدف إلى إنشاء مساكن لموظفي الجهات الحكومية في المنطقة الغربية، ضمن مدينة متكاملة المرافق والخدمات المجتمعية بما في ذلك المشافي والمدارس والمتنزهات الترفيهية، وجميع الخدمات والمرافق الضرورية.

ويتضمن المشروع الذي بدأت أعماله في 16 نوفمبر العام الماضي، 6359 وحدة سكنية بين فلل مختلفة المساحة ومباني سكنية متنوعة، و87 مرفقاً خدمياً بين مكتبات ومدارس حكومية ومراكز شرطة ودفاع مدني ومراكز مجتمعية وحدائق ومساحات مفتوحة وشواطئ ووجهات بحرية وغيرها، بالإضافة إلى 97 مرفقاً مجتمعياً موزعة بين مستشفيات وعيادات خاصة ومراكز رياضية ومحال تجارية وفنادق.

ويشتمل على إنشاء طرق داخلية، بالإضافة إلى إنشاء خدمات وبنية تحتية تضم خطوط صرف مياه الأمطار والصرف الصحي ومياه الشرب وأعمال إنارة الطرق.

وتبلغ المساحة الكلية للمشروع 4,100,000 متر مربع في حين تبلغ مساحة المباني الكلية فيه 2,662,998 متراً مربعاً، ويتألف من 12 حزمة تنفيذ، مصنفة طبقاً لنوع الوحدات السكنية ولمواقع الوحدات السكنية، ويتوقع الانتهاء من المشروع في يونيو 2018. وتندرج المدينة في إطار المدن العصرية الواعدة، التي تحمل مستقبلا زاهراً، وسيكون لها شأن كبير في مشروع التنمية الشاملة بأبوظبي، وذلك نظراً لموقعها الجغرافي الاستراتيجي، ويتوقع أن تستوعب بعد إشغال جميع مناطقها نحو 27 ألف نسمة، مع إمكانيات بنية تحتية عملاقة وحديثة تؤهلها للعب دور كبير في تحقيق الاستقرار السكاني.

وأكّد المهندس عويضة مرشد علي المرر، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة» بالإنابة، حرص الشركة على تحقيق تطلعات القيادة الرشيدة، الحريصة على تعزيز الرفاه والتطوير في كافة أرجاء الدولة، التي أولت المنطقة الغربية جلّ الاهتمام، ووضعت خططاً متكاملة لتطويرها وتنميتها وفق رؤية استشرافية تهدف إلى تحقيق تنمية مستدامة لموارد المنطقة واقتصادها.

وأشار المرر إلى المشاريع الحيوية العديدة التي نفذتها مساندة في المنطقة الغربية، بالإضافة إلى مشروع «المنايف»، كنادي الرماية التابع لديوان ممثل الحاكم، ومستشفيي السلع وغياثي، ومشروع دار زايد للرعاية الإنسانية، ومشروع تحسين خصوبة التربة في مدينة الرويس الجديدة، ومشروع بدع المطاوعة، ومشروع أم الأشطان. بالإضافة إلى مشاريع مختلفة تتنوع بين دعم فني وهندسة مناظر طبيعية في منفذ الغويفات التابع للقيادة العامة للشرطة، و400 وحدة سكنية في مساكن المرفأ، إضافة إلى هندسة المناظر الطبيعية وتوسعة المساكن في مرابع الظفرة، وحدائق غياثي والكثير غيرها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض