• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

توجه بالشكر إلى وسائل الإعلام المحلية والعالمية لمواكبتها استقبال جنودنا

المحمود: الإعلام الإماراتي أثبت قدرته على تحمّل المسؤولية والتزامه بواجبه الوطني

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 نوفمبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أشاد سعادة محمد إبراهيم المحمود رئيس مجلس إدارة «أبوظبي للإعلام» والعضو المنتدب، بالجهود المتميزة التي بذلتها وسائل الإعلام الوطنية في التغطية المباشرة لوقائع استقبال الدفعة الأولى من القوات المسلحة الإماراتية، التي وصلت إلى أرض الوطن، بعد استبدالها بدفعة ثانية لتنفيذ مهامها في اليمن.

وقال المحمود، إن المؤسسات الإعلامية الإماراتية، بمواكبتها المتميزة للمستجدات العسكرية في اليمن ومشاركة القوات المسلحة الإماراتية ضمن قوات التحالف العربي هناك، برهنت على قدرتها على تحمّل المسؤولية الوطنية ومواصلة العمل وفق أرقى المعايير والمستويات المهنية، مشيداً في هذا السياق بالجهد المتميز، والنوعي الذي بذلته «أبوظبي للإعلام» والعاملون فيها، طوال الشهور الفائتة في تغطية آخر تطورات الأوضاع في اليمن وعملية إعادة الأمل فيه.

ورأى المحمود أن الدور الريادي للإعلام الوطني الإماراتي أسهم في دعم الموقف البطولي لجنود الإمارات في اليمن، وعكس التفاف الشعب حول قيادتنا الرشيدة، الأمر الذي يؤكد التزام هذه المؤسسات بتأدية واجبها الوطني، والمساهمة في بناء نموذج فريد يعزز الهوية الوطنية، والتلاحم بين أبناء المجتمع الإماراتي.

وتوجه المحمود بالشكر والتقدير إلى جميع وسائل الإعلام المحلية والعالمية والجهات المعنية لمساهمتها في إنجاح التغطية الإعلامية لوصول الدفعة الأولى من قواتنا المسلحة إلى أرض الوطن، ولدورها المسؤول في عكس الصورة الحقيقة لما يجري على أرض اليمن والموقف الوطني الذي يتمثل بمشاركة قوات التحالف العربي في إغاثة اليمن وعملية إعادة البناء فيه.

وأشار المحمود إلى أن البث المشترك والمباشر بين قنوات الدولة لنقل وقائع استقبال أبطالنا، بحضور قيادتنا الرشيدة في مقدمة صفوف المستقبلين، يعد واحداً من أسمى الرسائل الإعلامية التي تتوج أداءنا، كإعلام وطني، خلال المرحلة الماضية، مؤكداً أن دعم القيادة الرشيدة كان له الأثر الإيجابي في نجاح الإعلام بالتعامل مع الحدث.

ونوه المحمود بالكفاءات الإعلامية الإماراتية في «أبوظبي للإعلام»، التي أخذت على عاتقها مهمة القيام بالتغطية الكاملة لوقائع حفل الاستقبال، انطلاقاً من الاستوديو الميداني الخاص الذي أقيم في موقع الحفل، مدعوماً بشبكة مراسليها المنتشرين في اليمن والدولة ونخبة من المحللين وكبار المعنيين الذين استضافتهم تعليقاً على الحدث وما يتعلق به، الأمر الذي وفر بثاً مباشراً وحيوياً وشاملاً.. للقنوات المحلية العاملة في الدولة التي انضمت إلى البث الموحد.

وجدد المحمود العهد بأن تبقى «أبوظبي للإعلام» محافظة على خطها المهني، وممارسة مسؤولياتها تجاه الوطن والمجتمع، عبر نقل الحقيقة ومواصلة تغطية عمليات قوات التحالف العربي في اليمن، والتوثيق لإنجازات أخوتنا وأبنائنا في الدفعة الثانية من قواتنا المسلحة الإماراتية هناك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض