• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

الاجتماعات التحضيرية للقمة العربية اللاتينية تنطلق في العاصمة السعودية

إعلان الرياض يتجه لإدانة الإرهاب وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 08 نوفمبر 2015

الرياض (وكالات)

بدأت في العاصمة السعودية الرياض أمس، اجتماعات مجلس كبار المسؤولين في وزارات خارجية الدول العربية ودول أميركا اللاتينية، برئاسة الأمير تركى بن محمد بن سعود وكيل وزارة الخارجية السعودية للعلاقات الدولية، وذلك في إطار التحضير لأعمال القمة الرابعة للدول العربية ودول أميركا اللاتينية التي ستعقد يومي 10 و11 نوفمبر الجاري برئاسة السعودية ، وهي القمة التي كشف أن بيانها الختامي سيركز على إدانة الإرهاب ودعوة إسرائيل إلى الانسحاب من كل الأراضي العربية المحتلة في فلسطين وسوريا ولبنان.

وقال الأمير تركى رئيس الوفد السعودي، في كلمته في الجلسة الافتتاحية، نشعر بالارتياح إلى مدى التوافق والتقارب في وجهات النظر بين الدول العربية ودول أميركا الجنوبية تجاه العديد من القضايا الدولية، مشيداً بالمواقف الإيجابية لهذه الدول المساندة والداعمة للقضايا العربية.

وأشار رئيس الاجتماع إلى أن «هناك فقرات معلقة في القضايا التي يناقشها الاجتماع بين الجانبين، لذلك سنبدأ بها لمحاولة الوصول إلى توافق بشأنها»، لعرضها على قادة القمة المرتقبة.من جانبها، أشارت منسقة دول أميركا الجنوبية، رئيسة وفد البرازيل في الاجتماع، ماريا دولاريس، إلى النجاح الذي تم تحقيقه بين الجانبين خلال الفترة الماضية قائلة:«حققنا خلال العشر سنوات الماضية تقدماً كبيراً، وأقمنا علاقات من الصداقة، رغم أننا بدأنا آنذاك من الصفر، ولقد ساعدتمونا بكثير من الجهود ولذلك تقيم البرازيل هذا المنتدى، وتسهم بشكل كبير لإنجاحه».

وقالت دولاريس، لدينا بعض النقاط المعلقة ونؤكد أننا سنتمكن من التوافق حول هذه النقاط المتعلقة بأقاليمنا، ونشعر بأن دولنا ستجد طريقها الصحيح والسليم إذا قامت بالتركيز على هذا التعاون.

وأضافت، أريد أن أبرز أن هذه المشاركة الفعالة تسهم في إنجاح هذه القمة، خاصة أن لدينا عملاً كبيراً ملقى على عاتقنا. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا