• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م
  10:15    "الوطني للأرصاد" يتوقع انكسار الحالة الجوية غدا        10:17     عشرات الآلاف من الإندونيسيين يحتجون على قرار ترامب بشأن القدس     

70 مليار دولار استثمارات مواطني المنطقة في العقارات العالمية العام الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 مارس 2007

دبي- ''الاتحاد'': كشف مسؤولو شركات عاملة في القطاع العقاري أمس أن حجم استثمارات مواطني دول الشرق الأوسط في القطاع العقاري العالمي بلغ حوالي 70 مليار دولار أميركي (256,9 مليار درهم) العام الماضي.

وأشارت بيانات صادرة عن ''سافيلز''، المتخصصة في استشارات العقارات، إلى أن المستثمرين في الشرق الأوسط قاموا باستثمار 8,4 مليار جنيه استرليني (59,6 مليار درهم) في القطاع العقاري التجاري في بريطانيا في الفترة من 2004 إلى .2006 كما قاموا باستثمار 4,4 مليار جنيه استرليني (31,2 مليار درهم) في قطاع المكاتب في لندن خلال الفترة ذاتها، أي ما يوازي 10 في المائة من إجمالي الانفاق في القطاع.

وقال مسؤولون عن شركة أستيكو لإدارة العقارات و''سافيلز''، إنهما أبرما اتفاقية شراكة بين الشركتين بحيث تقوم الثانية باستكشاف المزيد من فرص الاستثمار الخارجية وتعزيز أعمالها وشبكتها حول العالم نيابة عن عملاء الأولى. وستقوم شبكة أستيكو الإقليمية بخدمة عملاء ''سافيلز'' الراغبين بالاستثمار في أسواق العقارات التجارية والسكنية في الشرق الأوسط.

وقالت إلين جونز، الرئيس التنفيذي لشركة أستيكو، خلال مؤتمر صحفي أمس في دبي: إن هناك ضرورة ملحة لمزج خبرتنا الإقليمية مع خبرة عالمية أخرى، وإن الشراكة مع ''سافيلز'' من شأنها أن توسع مجال الخيارات وتوفر مستوى أعلى من حيث إجراء الأبحاث وتقديم الاستشارات لقاعدة عملائنا العريضة''.

من جانبه، قال جيريمي هلسبي، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة ''سافيلز كومرشيال'': إن المشاريع العقارية في الشرق الأوسط أصبحت محور حديث المنتديات العقارية حول العالم لا سيما المشاريع الضخمة التي ساهمت في تعزيز مكانة دبي خاصة ودولة الإمارات عامة على المستوى العالمي. ونرى في هذه الشراكة خطوة استراتيجية هامة بالنسبة لشركة ''سافيلز'' لتوفير منصة للوصول وخدمة القاعدة الكبيرة والمتنوعة من عملاء أستيكو الراغبين بالاستثمار في العقارات حول العالم''. يذكر أن عائدات ''سافيلز''، المدرجة في بورصة لندن، خلال الأعوام الخمسة الماضية ارتفعت من 235,4 مليون جنيه استرليني (1,67 مليار درهم) إلى 517,6 مليون جنيه استرليني (3,68 مليار درهم). وارتفعت الأرباح الأساسية للمجموعة قبل خصم الضرائب 31في المائة خلال العام الماضي وحده لتصل إلى 75 مليون جنيه استرليني (532,5 مليون درهم).

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال