• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بينما تسعى أميركا لمحاكمته

سنودن... مرشحاً لجائزة «نوبل» !

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

يود أوباما لو يرى إداورد سنودن مكبلاً بالحديد جاثياً أمام محكمة جنائية أميركية، ولكن سياسييْن نرويجييْن يتخيلان مصيراً مختلفاً لسنودن هو: الفوز بجائزة «نوبل» للسلام.

ولم يألُ عضوا البرلمان النرويجي سنور فالين وبارد سولهجيل جهداً في ترشيح سنودن للجائزة - وهو التكريم نفسه الذي فاز به أوباما في عام 2009 - وسبب ترشيح سنودن من وجهة نظرهما هو كشفه عن أنشطة تجسس وكالة الأمن الوطني الأميركية.

واستدعت فكرة أن تغدق لجنة «نوبل» بأكثر جوائزها رفعة على شخص يعتبره البعض في الولايات المتحدة خائناً رداً رافضاً من المتحدثة باسم مجلس الأمن الوطني في البيت الأبيض كايتلن هايدن التي اعتبرت أن سنودن يستحق المحاكمة بوصفه مجرماً.

وأوضحت كايتلن أن سنودن يجب أن يعود إلى الولايات المتحدة بأسرع ما يمكن، حيث سيخضع لمحاكمة عادلة.

وترى أن تسريبات سنودن سلطت قدراً كبيراً من السخونة بدلاً من الضوء، بينما كشفت سبلاً لأعدائنا يمكنهم من خلالها التأثير على أنشطتنا بأساليب ربما لا نفهمها بشكل كامل على مدى أعوام مقبلة.

ووافق البرلمانيان النرويجيان على أن تسريبات سنودن أحدثت ضرراً لا ريب فيه بالمصالح الأمنية لعدد من الدول على المدى القصير، وقالا إنهما لا يؤيدان أو يدعمان بالضرورة كل هذه الإفصاحات، ولكنهما اعتبرا أيضاً أن التسريبات كان لها بالتأكيد تأثير إيجابي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا