• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

جماعة حقوقية: الحرب على الإرهاب غطاء للانقضاض على الأقليات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 مارس 2007

الامم المتحدة-رويترز: قالت جماعة حقوقية ان باكستان وتركيا واسرائيل تستخدم الحرب التي تقودها الولايات المتحدة على الارهاب كذريعة للانقضاض على الاقليات. ووجدت دراسة اعدتها المجموعة الدولية لحقوق الاقليات ايضا ان الاقليات التي تعيش على الخطوط الامامية للحرب ضد الارهاب تعد هي الاكثر تهديدا في العالم حيث تعد الصومال والعراق وافغانستان من بين اول عشر دول في العالم. وقالت المتحدثة باسم الجماعة التي مقرها لندن ايشبيل ماثيسون إن ''بعض الحكومات في العالم تعلق آمالها على حقيقة انها اذا كانت حليفة للولايات المتحدة فسيسمح لهم ذلك بالقيام باشياء معينة ضد جماعات الاقليات داخل حدودهم.'' وأضافت في مؤتمر صحفي ''اعتقد ان هذا غير مقبول بالمرة والولايات المتحدة يجب ان تكون متيقطة لذلك وتدينه ولكن للأسف لا اعتقد انه هذا هو ما يفعلونه.''

واختص تقرير الجماعة الذي صدر تحت عنوان ''حالة اقليات العالم في ''2007 باكستان وتركيا واسرائيل ''بالقمع الشديد لمجموعات عرقية معينة في عام .''2006 وصنفت الجماعة باكستان على انها تحتل رقم 8 في قائمة تعد الاقليات فيها اكثر عرضة للتهديد وقالت ان باكستان تقمع جماعات من بينها ''الأحمديون والهندوس والبلوش والمهاجرون والبشتون وابناء السند''. واحتلت تركيا رقم 39 بسبب معاملتها للاكراد والغجر، بينما احتلت اسرائيل رقم 54 بسبب سلوكها نحو الفلسطينيين في قطاع غزة والضفة الغربية والفلسطينيين الاسرائيليين.

وقال مارك لاتيمر مدير المجموعة الدولية لحقوق الاقليات في بيان ''تمكن حلفاء الولايات المتحدة من مقايضة دعمهم لها في حربها ضد الارهاب مقابل تجاهل سجلهم في حقوق الانسان''، واضاف إن ''الجدل مستمر في الاحتدام حول ما اذا كانت الحرب على الارهاب جعلت العالم مكانا اكثر امنا بالنسبة للغرب ولكن من المؤكد انها جعلته مكانا اكثر خطورة بالنسبة للاقليات.''

وقال التقرير ان الحرب على الارهاب ادت ايضا الى بروز الخوف المرضي من الاسلام في كل انحاء اوروبا حيث تبنت بعض الحكومات قوانين تحد من حقوق كل السكان ولكنها ''تستهدف على نحو خاص الطوائف الإسلامية مما يجعلهم يشعرون على نحو متزايد بالخوف والاضطهاد''. والدول العشر التي تعد الاقليات فيها مهددة باكثر قدر هي الصومال والعراق والسودان وافغانستان وبورما وجمهورية الكونجو الديمقراطية ونيجيريا وباكستان وانجولا وروسيا، وتضم الدول العشرين الأولى في الترتيب الذي وضعه التقرير عشر دول افريقية.

وحققت سريلانكا اكبر قفزة في القائمة حيث قفزت 47 مركزا لتحتل الرقم 14 في قائمة عام 2007 لنحو 70 دولة بعد ان احتدم القتال بين جبهة نمور تحرير تاميل ايلام والحكومة في العام الماضي. وسقطت ثلاث دول من ابرز 20 دولة في التقرير وهي اندونيسيا حيث صمد اتفاق في اتشيه حتى الآن وليبيريا والجزائر حيث تتعافى الدولتان من حروب مدمرة في التسعينيات.