• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بنجلادش تسمح للشرطة بالرد على رصاص المتشددين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 نوفمبر 2015

داكا (رويترز)

قال وزير داخلية بنجلادش أمس، إن الحكومة طلبت من الشرطة إطلاق الرصاص للدفاع عن النفس إذا تعرضت لإطلاق نار بعد مقتل شرطي في هجوم أعلن تنظيم «داعش» مسؤوليته عنه. ويجب على أفراد الشرطة عند نقاط التفتيش وحراسات المنشآت الحكومية أن يطلبوا الأذن من القادة الأعلى أو قاضي تحقيق قبل أن يكون بإمكانهم إطلاق النار، لكن موجة هجمات على مدونين وناشرين بسبب نشر مقالات تنتقد التطرف الديني، وقتل اثنين من الأجانب أثار المخاوف من أن المتشددين يستهدفون الديمقراطية العلمانية في البلاد.

وقال وزير الداخلية أسد الزمان خان، «طلبنا من الشرطة التصدي لأي هجمات تتعرض لها، يمكنهم فتح النار على الفور من أجل سلامتهم».

ويوم الأربعاء طعن رجلان يستقلان دراجة نارية شرطياً عند نقطة تفتيش في أشوليا التي تقع على مسافة نحو 20 كيلومترا الى الشمال من العاصمة داكا في هجوم أعلن «داعش» في وقت لاحق المسؤولية عنه، وهرب الرجلان دون أن تطلق الشرطة طلقة واحدة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا