• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

محمد بن راشد يشهد السباق في سيح السلم

ريفيرا يهدي إسطبلات العين لقب الإسطبلات للقدرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 مارس 2016

محمد حسن (دبي)

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، سباق الإسطبلات الخاصة لمسافة 100 كلم الذي يأتي ضمن فعاليات النسخة السابعة لمهرجان سمو ولي عهد دبي للقدرة، والذي أقيم، أمس، على ميادين مدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.

ونظم السباق نادي دبي للفروسية، بالتعاون مع اتحاد الفروسية، وإشراف الاتحاد الدولي، وتوج الفارس الأورجوياني جونثان ريفيرا بلقب السباق بعد أن قطع المسافة على صهوة الجواد «كانليتا» من إسطبلات العين بزمن قدره 3:15:32 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 36,45 كلم ساعة، وجاء في المركز الثاني الفارس سعيد أحمد جابر الحربي على صهوة «ريسان» من إسطبلات زعبيل بزمن قدره 3:16:19 ساعة، فيما حل في المركز الثالث الفارس محمد أحمد محمد المري على صهوة «جارني تورك» من إسطبلات زعبيل أيضاً بزمن قدره 3:17:53 ساعة.

وقام محمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية بتتويج الفائزين، حيث تسلم الفارس جونثان ريفيرا كأس المركز الأول، ونال الفارس سعيد أحمد جابر الحربي كأس المركز الثاني، فيما تسلم الفارس محمد أحمد محمد المري كأس المركز الثالث. وشهد السباق بداية سريعة في المرحلة الأولى التي تم ترسيمها باللون الأصفر وبلغت مسافتها 40 كلم، ومنذ البداية تشكلت مجموعة كبيرة في قيادة الصدارة، الأمر الذي فرض واقعاً معاكساً لخطط البعض، حيث أصبح لا مفر من السرعة ومواكبة أسلوب السباق، وتصدر هذه المرحلة الفارس منصور إبراهيم على صهوة «إي آر بلازر» من إسطبلات الكمدة بزمن قدره 1:25:30 ساعة، وبمعدل سرعة بلغ 28,67 كلم/&rlm&rlm ساعة.وتلاه في المركز الثاني الفارس جونثان ريفيرا على صهوة الجواد «كانليتا» من إسطبلات العين بزمن قدره 1:25:30 ساعة، وحل في المركز الثالث الفارس عبدالله غانم المري على صهوة «رعد» من إسطبلات زعبيل بزمن قدره 1:25:49 ساعة، وأكمل هذه المرحلة 97 فارساً من جملة 143 فارساً شاركوا في السباق، وتراوحت أسباب خروجهم بين العرج والإجهاد، بالإضافة إلى أن مجموعة من الخيول تم إخراجها برغبة الفرسان.وشهدت المرحلة الثانية، التي تم ترسيمها باللون الأحمر وبلغت مسافتها أيضاً 40 كلم، سرعة كبيرة بعد أن عمد الفرسان أصحاب الخيول القوية إلى جر البقية وإرغامهم على مجاراتهم للوقوع في المحظور، وهو الإجهاد الذي يتسبب في الخروج، خاصة أنه لم يتبق على السباق سوى مرحلة واحدة لمسافة 20 كلم، الأمر الذي يتطلب زيادة السرعة، مع الحفاظ على لياقة الجواد. وصعد إلى الصدارة الفارس جونثان ريفيرا على صهوة الجواد «كانليتا» من إسطبلات العين بزمن قدره 1:25:30 ساعة، وجاء في المركز الثاني الفارس سعيد أحمد جابر الحربي على صهوة «ريسان» من إسطبلات زعبيل بزمن قدره 2:43:17ساعة، وتلاه زميله محمد المري على صهوة «جارني تورك» بزمن قدره 2::43:40 ساعة.

وشهدت المرحلة الثالثة والأخيرة، ومسافتها 20 كيلو متراً وتم ترسيمها بالألوان البيضاء، إثارة كبيرة، حيث انفرد بالسباق متصدرو المرحلة الثانية جونثان ريفيرا، وسعيد أحمد جابر الحربي، محمد أحمد محمد المري، وفي الكيلومترات الأخيرة، واحتدم بينهم صراع قوي.وسار الثلاثي بسرعة واحدة حتى قبل السياج النهائي المؤدي لخط النهاية، ليتراجع الفارس محمد أحمد محمد المري، وتستمر المنافسة بين الحربي وريفيرا لينجح الأخير بفك هذا الارتباط، بعد أن ساعده الجواد القوي «كانليتا» الذي استجاب للفارس عندما زاد السرعة، حيث كان أول الواصلين لخط النهاية.

سباق اليمامة للأفراس ينطلق اليوم ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا