• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م
  08:14    الشرطة تطلق النار على رجل يحمل سكينا في مطار "امستردام شيبول"    

مونديال الزوارق السريعة يغزو اليونان ورومانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 مارس 2007

كان من المقرر أن يرد الاتحاد الدولي للرياضات البحرية التحية التي بادرت بها جمعية المحترفين الدولية للزوارق السريعة خلال الاجتماع الأخير الذي عقد في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية منتصف الشهر المنصرم في التاسع من مارس الجاري ولكنه وعبر رئيس الوفد المنتدب منه للحضور إلى دبي الإيطالي تشيولي لم يحرك ساكناً ولم يعرب الاتحاد الدولي للرياضات البحرية عن أي حسن نوايا للتعاون في المضي قدماً نحو ما هو أفضل لبطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأولى ولا حتى الرد على مقترح النقاط الست التي نتجت عن اجتماع جمعية المحترفين الدولية للزوارق السريعة، وعدم الرد من قبل الاتحاد الدولي هو أشبه بالسكون قبل العاصفة بدفع بجمعية المحترفين الدولية للزوارق السريعة التي أبصرت النور في الثاني من ديسمبر الماضي في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية برئاسة سعيد حارب إلى المضي قدماً بعد حصولها على موافقة عدد كبير من الدول التي ستمضي قدماً معها في تنظيم البطولة وحصولها على دعم كبير وغير محدود من لجنة ''الأيوتا'' ودعم أكبر وموافقة جميع الفرق المشاركة في البطولة بالمضي قدماً معها لتكون هي الجمعية المسؤولة عن تنظيم بطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأولى في الموسم المقبل على الإنطلاق.

وبعد جمهورية مصر العربية ومنطقة الساحل الشمالي ومنتجع بورتو مارينا الخيالي الذي يدخل رسمياً في الموسم الجاري على خريطة بطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأولى للمرة الأولى في تاريخها وبعد النجاح الباهر الذي حققته زيارة حارب إلى مصر قبل شهرين من الآن تفقد فيها إلى جانب البطل العالمي الإماراتي محمد المري قائد زورق الفيكتوري تيم والمتسابق الإيطالي ماتيو نيكوليني موقع السباق ومساره، يتوجه رئيس جمعية المحترفين للزوارق السريعة سعيد حارب إلى رومانيا وأثينا لاختيار المكان المناسب لإقامة جولة من جولات بطولة الموسم المقبل على البداية خصوصاً أن أثينا أرض الإغريق والحضارات ستكون مقر انطلاقة بطولة العالم للموسم الجاري وتحديداً بين 6 و8 يونيو المقبل، وكانت أثينا إلى جانب رومانيا قد دخلتا للمرة الأولى الى الجدول الزمني لبطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأولى وهذا يعتبر نجاحاً للجمعية الجديدة وسوف يعقد حارب مؤتمراً صحفياً في كلا الدولتين يتحدث فيه عن بطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأول وتاريخها وأهمية اختيار المكان المناسب لإقامتها واختيار خط سير سباقاتها من خلال خبرته معها منذ ما يقارب 15 سنة.

وأكد حارب أن توليه لرئاسة جمعية المحترفين الدولية للزوارق السريعة هي بمثابة ثقة جديدة وضعها فيه القيمون على المحافظة على بطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأولى وهي تحمله مسؤولية كبيرة على المستوى العالمي وقال: ''ما كنت سوف أصل إلى هذه الثقة الدولية لولا دعم المسؤولين وكذلك الجهات الرسمية في الدولة، بالإضافة إلى طاقم الذي يعمل معي، كما أن هذه المسؤولية هي بمثابة أمانة جديدة وتحد جديد لي على الصعيد العالمي بعد أن حصلت على ثقة المتسابقين الدوليين كافة خصوصاً من خلال موقفهم الحازم معي في قضيتي مع الاتحاد الدولي وقرارهم بالانسحاب من الاتحاد الدولي والوقوف معي وتشكيل لجنة برئاستي هي لجنة المحترفين الدولية للزوارق السريعة ومقرها دولة الإمارات العربية المتحدة لتقود الاخيرة الرياضات البحرية الدولية.

والجدير ذكره أن حارب هو المسؤول عن تنظيم جولات بطولة العالم للزوارق السريعة الفئة الأولى في الأعوام الماضية وكذلك في هذا الموسم وهذا بحد ذاته يعتبر إنجازاً عربياً إماراتياً، حيث تمت الاستعانة بالخبرات العربية المحلية خاصة للإشراف وتنظيم جولات بطولة العالم في كل من أوروبا والشرق الأوسط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال