• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

فريد علي والنصيحة الأخيرة :

لا تشغلوا أنفسكم بـ «الصافرة الكورية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 نوفمبر 2015

سامي عبدالعظيم (دبي)

دعا فريد علي المحلل التحكيمي «الفرسان» إلى عدم الانشغال بالقرارات التي تصدر عن الحكم الكوري الجنوبي كيم جونج في مباراة اليوم والتركيز فقط على مردودهم في الملعب، وترك الأمور التحكيمية للحكم، خصوصاً أنه سبق له الظهور في مباراتي الأهلي بالنسخة الحالية من البطولة القارية أمام نفط طهران الإيراني وناساف الأوزبكي، وكانت النتيجة في المباراتين لمصلحة الأهلي بأداء تحكيمي جيد وبالمستوى المطلوب.

وقال: الحكم الكوري الجنوبي يتميز بالهدوء الذي يؤدي لإبعاد التوتر عن اللاعبين، وتعلوه ابتسامة الواثق في قراراته التحكيمية، وحتى أثناء توجيه البطاقات الملونة للاعبين، في الوقت المناسب، في حين أن الحكم ذاته يتسم بالصرامة المطلوبة في المواقف التي تستدعي ذلك، ولا يتحدث كثيراً مع اللاعبين، وهذا الشيء يساعدهم على أداء دورهم المطلوب في الملعب، وأتمنى التوفيق للاعبين في مباراة الذهاب، حتى تمثل النتيجة أفضل دافع لهم قبل جولة الإياب الحاسمة في الصين.

وأكد فريد علي أن ترشيح الحكم الكوري كيم جونج للمشاركة في تحكيم مباريات «مونديال روسيا 2018» يجعله أكثر حرصاً على الأداء التحكيمي المطلوب وبدرجة امتياز، حتى يعزز صورته القوية في مجال التحكيم في المباريات المهمة على مستوى القارة، والتي تحظى بمشاهدة عالية، ما يعني أن هذا الأمر يصب في مصلحة «فرسان» الأهلي عندما يشعرون بأن حكم المباراة يؤدي واجبه المطلوب في الملعب بدرجة كبيرة من التركيز التي تثمر في نهاية الأمر عن تقدير كبير لقراراته التحكيمية العادلة والمرضية للفريقين.

وأشار فريد علي إلى أن اللاعبين عندما يدركون أن القرارات التحكيمية بالمستوى المطلوب، فهذا يعني أن حالتهم النفسية تبدو جيدة للغاية، وهو الأمر الذي يشجعهم على التفرغ لأداء دورهم المطلوب، لتحقيق النتيجة المأمولة، وهذا ما نرجوه أن يحدث في مباراة اليوم، وحتى بالمباراة الحاسمة في جولة الإياب المقررة بمدينة جوانزو، والشيء الجيد أن الحكم الأوزبكي رافشان ايرماتوف تم اختياره لإدارة المباراة الثانية، ويعد من الأسماء المعروفة على مستوى العالم بالأداء التحكيمي الممتاز والراقي، وهو الأمر الذي يصب في مصلحة «الفرسان» خارج ملعبه، وفي مواجهة حاسمة تحدد نتيجتها مصير اللقب الآسيوي، ومثل هذه المباريات تمثل هاجساً للاعبين بسبب الخشية من تأثير الصافرة في نتيجة المباراة، ولكن مع رافشان تبدو العدالة التحكيمية للفريقين حاضرة بقوة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا