• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لوحات بديعة للفنانة خولة الفلاسي

«موسيقى الأرض» يكشف جمال الزهور وتفوّقها على قنوات التواصل الرسمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 07 نوفمبر 2015

دبي (الاتحاد)

تكشف الفنانة الإماراتية خولة الفلاسي في أحدث معرض فني لها تحت عنوان «موسيقى الأرض»، عن قدرة الزهور وتفوقها على قنوات التواصل الرسمية، وفي هذا المعرض الذي يجري تنظيمه في «جاليري أجياد» بمركز دبي المالي العالمي لغاية 19 نوفمبر، تسلط الفلاسي الضوء بطريقة مبتكرة وعميقة على الزهور التي تتفتح من حولنا، لتقدم لنا لوحات أشبه ما تكون باحتفالية شاعرية للتغلب على حاجز اللغة الذي يقيّد البشر وقدرتهم على التفاعل في ما بينهم.

وينطلق معرض «موسيقى الأرض» من مفهوم محدد، وهو أن الزهور ليست ثابتة، بل إنها تمتلك قوة داخلية، وتستجيب للتغيرات الجوية من حولها، ويمكنها التفاعل والمرح مع المستويات الضوئية المحيطة بها، لتتراقص أمام أعيننا بقوالب شفافة، وتتهادى نوراً بظلالها الدافئة التي تلقيها على عالمها.

وترى الفلاسي في سياق توضيحها لهذه الآلية، أن الورود تتقن لغة عالمية يفهمها الجميع، وتستخدم الفنانة الإماراتية الألوان الزيتية لإبراز الجمال الطبيعي للزهور، وتغلفها بأشكال تقصي عنها أي تأثير سلبي، وتظهر اللوحات ما تتمتع به الفنانة من إدراك حسّي مرهف للكثير من الجماليات التي تلعب دوراً مهماً في فهم لغة الزهور، ومساعدتنا على اتباع الطرق المثلى عندما يفكر أحدنا بتقديم باقة من الزهور إلى صديق أو قريب.

يشار إلى أن الفلاسي التي نجحت من خلال أعمالها في إبراز قوة الزهور في الثقافة العربية، بدأت بإبداع لوحات الزهور عام 2007، وتشتهر باللوحات الزيتية التي تحاكي الواقع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا