• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

Canon الجديدة تلتقط الصور عندما يخفت الضوء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 مارس 2007

إعداد- ريتشارد حايك

أطلقت شركة كانون في معرض لاس فيغاس الأخير لآلات التصوير كاميرا جديدة من نوع Canon EOS-1D MarkIII بسعر أربعة آلاف دولار أميركي.

وتقول الشركة أن ميزة هذه الآلة تكمن في قدرتها على التقاط خلايا الصور بشكل أفضل من حيث النوعية وليس العدد. وتضيف كانون أن جهاز التحسس الخاص بهذه الكاميرا يحتوي على شبه موصل معدني مغطى بالأكسيد بسعة عشرة ميغابكسل قادر على تسجيل أكبر كمية ضوء ممكنة عند التقاط الصور. وتستطيع الكاميرا الجديدة التقاط الصور بدرجة تحسس ''إيزو ''6400 من دون ترك أي تشويش رقمي يمكن أن يؤثر على الصورة. ويسمح جهاز التحسس الخاص بالكاميرا أخذ صور عالية الجودة في محيط قليل الضوء.

وتعتبر الكاميرا الجديدة الأولى المجهزة بمعالجين، فتعمل الرقاقتين من نوع ''ديجيك ''3 على تسريع وظائف الجهاز من تصوير ومعالجة المعلومات من 19 نقطة تجميع إلكتروني وحفظ البيانات والملفات غير المضغوطة عند كل التقاط صورة.

وتعتبر هذه الكاميرا الخيار الأفضل للمصورين في ملاعب الرياضة ذات الحركة المتواصلة لما تحتويه من شرائط تثبيت لحماية الجهاز والقدرة على التصوير السريع. يعتبرها الخبراء أسرع كاميرا رقمية ذات عدسة انعكاسية SLR في العالم، ويوفر المعالجين الإثنين الكاميرا المزيد من السرعة. سرعة إصدار تصل إلى 10 إطارات في الثانية الواحدة. مزودة بشاشة من الكريستال السائل مقاس 3 بوصات. نظام تصويب آلي جديد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال