• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

ارتفاع أسعار النفط·· وتوقع تراجع المخزونات الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 22 مارس 2007

لندن-(رويترز): ارتفعت أسعار مزيج برنت والخام الأميركي الخفيف في العقود الآجلة أمس قبيل صدور بيانات المخزونات الأميركية المتوقع أن تظهر نقصاً في مخزونات البنزين.

وخلال التداولات ارتفع سعر برنت 35 سنتاً إلى 60,55 دولار للبرميل وزاد سعر الخام الأميركي 33 سنتاً إلى 59,58 دولار للبرميل.

وقال ادوارد مير من مان انرجي في تقريره اليومي: ''لا نتوقع تحركاً يذكر هذا الصباح حتى صدور بيانات إدارة معلومات الطاقة. وعندما تصدر سينصب التركيز على البنزين''. وتتأرجح مخزونات البنزين الأميركي منذ أوائل فبراير الماضي وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم أن تظهر بيانات هذا الأسبوع المزيد من التراجع.

ومن المتوقع أن تظهر بيانات إدارة معلومات الطاقة تراجعاً قدره 1,7 مليون برميل في مخزونات البنزين وانخفاضاً بمقدار 1,3 مليون برميل وارتفاعاً في مخزونات الخام بمقدار 800 ألف برميل. وارتفع سعر البنزين الأميركي إلى أعلى مستوياته في سبعة أشهر مسجلاً 1,9850 دولار للجالون ما دعم بقية أسعار الطاقة لكن المحللين قالوا: إن الأسعار قد تتراجع بسبب عمليات بيع لجني الأرباح.

من جانبه، قال شكري غانم، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط الليبية أمس: إن منتجي النفط يحتاجون الى سعر يبلغ نحو 60 دولاراً للبرميل لكي يواصلوا الاستثمار في الطاقة الإنتاجية. وقال غانم لرويترز: ''هناك تكلفة مرتفعة لإنتاج النفط الآن. لذا فإن السعر ينبغي أن يغطي التكلفة ويعود على المنتجين بعائد جيد. وقال غانم الذي يحضر ندوة عن النفط في لندن إنه ينبغي أن يكون السعر ''نحو'' 60 دولاراً للبرميل.

وأدى النمو الاقتصادي القوي في الدول الصاعدة الى ارتفاع تكلفة المواد الخام والعمالة الماهرة اللازمة للمشروعات الكبيرة في قطاع النفط. وتأجلت بعض مشروعات النفط والغاز الرئيسية بسبب ارتفاع التكلفة.

وتخطط ليبيا، العضو في أوبك، لتحديث منشآتها النفطية بتكلفة ثمانية مليارات دولار. وقال غانم: ''قريباً جداً سنتوصل الى اتفاق مع بعض الشركات لتطوير مصانع البتروكيماويات في ليبيا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال