• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

حافلة السلامة المرورية تجوب مدارس حتا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مارس 2007

دبي - الاتحاد: لقيت نشاطات حافلة السلامة المرورية، وفريق جماعة السلامة المرورية، خلال أسبوع المرور الخليجي الموحد تجاوبا كبيرا من إدارات المدارس التي زارتها الحافلة وفريق جماعة السلامة مؤكدين أهمية البرامج المستمرة في التوعية المرورية، بسبب تأثيرها المتواصل حتى تحقق أهدافها، بعد أن زارت عشرات المدارس حتى الآن.

وأشاد العديد من مديري ومديرات مدارس منطقة دبي التعليمية، برسالة التوعية المرورية السامية التي تتبناها هيئة الطرق والمواصلات بدبي، خاصة توجيهها رسالة توعية مبكرة للأطفال، الذين تعقد الجهات المختصة عليهم آمالاً كبيرة، ليكونوا عند حسن الظن بهم في المستقبل، ولخلق جيل واعٍ مدرك لحقوقه وواجباته، ويتعامل مع التربية والسلوك المروري القويم، بوصفه جزءا من التربية الأخلاقية والسمعة الحسنة.

والجدير بالذكر أن (حافلة السلامة المرورية) و(جماعة السلامة) هما برنامجان تربويان توعويان في مجال السلامة المرورية، أطلقهما قسم التوعية المرورية في إدارة المرور في مؤسسة المرور والطرق بهيئة الطرق والمواصلات بدبي، هذا العام، بهدف خلق جيل ملتزم بآداب الطريق.

وفي منطقة حتا جابت حافلة السلامة المرورية عددا من مدارسها، وشارك فريق جماعة السلامة المرورية في الاحتفالات التي نظمتها مدرسة الظهرة للتعليم الثانوي للبنات، بمناسبة أسبوع المرور، حيث عبرت مريم سالم مسؤولة جماعة السلامة المرورية في المدرسة، عن إعجابها بتصميم الحافلة من الداخل والخارج، وقدرتها على لفت انتباه الطلبة الذين يزورونها، والبرامج التي يتضمنها نشاط الحافلة، مشيدة بدور مؤسسة الإمارات للمواصلات، وشركة جونسن آند جونسن، الراعيين لبرنامج حافلة السلامة، وناصر عبد اللطيف السركال، وشركة برجستون رعاة برنامج جماعة السلامة المرورية، ودور فريق التوعية والإدارات المدرسية، التي استطاعت أن تحشد الجهود الطلابية، وتوجه الطاقات تجاه تنظيم توعية مرورية منظمة، مؤكدة أن كل مؤسسات المجتمع الحكومية والخاصة، لها دور مهم في مجال تحقيق التوعية والسلامة المرورية.

كما زارت حافلة السلامة المرورية مدرسة خديجة بنت خويلد للتعليم الأساسي للبنات بحتا، التي أعدت برنامجا حافلا بمناسبة أسبوع المرور تضمن قرية مرورية ومعرضا مروريا متنوعا، ومسرحية توعوية، وقد حضر احتفالاتها العديد من أولياء الأمور، والضيوف في المنطقة.

من ناحية أخرى قدمت جماعة السلامة المرورية في مدرسة السلام للتعليم الأساسي للبنين مشاركة متميزة دعمت خلالها رسالة التوعية المرورية حيث انطلق براعم الجماعة في المناطق المحيطة بالمدرسة بإشراف مسؤولات الجماعة، بالتعاون مع رجال الشرطة ليتواصلوا مع أفراد الجمهور، ويقدموا لهم إرشادات مكتوبة، تتعلق بأهمية الحفاظ على أرواحهم وأرواح الآخرين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال