• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

إصابة رضيعة في هونج كونج ووفاة إندونيسية بأنفلونزا الطيور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مارس 2007

عواصم-وكالات الأنباء: أكد مسؤولون في هونج كونج أمس أن رضيعة لا يتجاوز عمرها تسعة أشهر تأكدت إصابتها بسلالة غير قوية من فيروس أنفلونزا الطيور. ونقلت الرضيعة إلى المستشفى للعلاج بعد إصابتها بسلالة (إتش.9 إن.2) من أنفلونزا الطيور وهي سلالة أكثر أقل حدة وأندر من سلالة (إتش.5 إن.1) التي أودت بحياة 169 شخصاً حتى الآن في مختلف أنحاء العالم.

ويعتقد أن العدوى انتقلت إلى الرضيعة في سوق بمنطقة مكتظة بالسكان في هونج كونج، وظهرت عليها أعراض الحمى واعتلال الجزء العلوي من الجهاز التنفسي في الرابع من مارس الجاري ونقلت إلى مستشفى بعد ذلك بيومين. وقال مركز الحماية الصحية أمس إن الرضيعة استعادت عافيتها غير أن الاختبارات أكدت إصابتها بفيروس (إتش..9إن.2).واكتشفت هذه السلالة من الفيروس في طيور البط والدجاج منذ عدة أعوام غير أن انتقالها إلى البشر مسألة نادرة الحدوث. وقال المراقب بالمركز توماس تسانج إن هذه السلالة المعتدلة من الفيروس ظهرت لدى فتاتين وصبي خلال الفترة ما بين عامي 1999 و2003 في هونج كونج.

من جهة أخرى ذكر مسؤول صحة إندونيسي بارز أمس أن أحدث ضحية في إندونيسيا هي امرأة'' 20عاماً'' توفيت في المستشفى أمس الأول في مدينة سورابايا عاصمة إقليم جاوه الشرقية بعد خضوعها للعلاج منذ أسبوع، وقال للوكالة: ''لقد التقطت العدوى من طيور نافقة في المنطقة السكنية التي تقيم فيها''. وحظرت الحكومة الإندونيسية تربية الدواجن في أفنية المباني الخلفية بالمناطق السكنية في جاكرتا وتسعة أقاليم بسبب خوفها بسبب الارتفاع المفاجئ في حالات الوفاة في يناير الماضي.