• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الفرسان» يقلب الموازين في اليوم الختامي

الأهلي بطل النسخة الثالثة لـ «دولية» الكاراتيه بـ 72 نقطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

علي معالي (دبي) - قلب النادي الأهلي الموازين في اليوم الختامي لبطولته الدولية الثالثة للكاراتيه، ليستعيد الصدارة ويحسم اللقب، برصيد 72 نقطة، متفوقاً على نادي الرواد المصري «40 نقطة» الذي حل ثانيا، ومنتخب روسيا الثالث برصيد 32 نقطة، ونجح الفرسان في حصد 25 ميدالية متنوعة، عبارة عن 8 ذهبيات، و7 فضيات و10 برونزيات، في حين جمع نادي الرواد المصري 7 ذهبيات و4 فضيات و4 برونزيات.

وعلى مستوى المنتخبات، جاء منتخب مصر في المركز الأول بـ 13 ميدالية ذهبية و12 فضة و19 برونزية، وحل منتخبنا وصيفا برصيد 10 ذهبيات و8 فضيات و11 برونزية، ثم المنتخب الكويتي في المركز الثالث برصيد 7 ذهبيات و5 فضيات و7 برونزيات. وعقب نهاية المنافسات، توج الفائزين كل من اللواء «م» ناصر عبدالرزاق الرزوقي رئيس الاتحاد الإماراتي نائب رئيس الاتحاد الدولي، ودعيج رئيسي نائب رئيس الاتحاد الإماراتي والعربي والآسيوي رئيس اللجنة التنظيمية الخليجية للكاراتيه. من جانبه، عبر د. علاء حلويش مدير إدارة التطوير والدراسات والتطوير بالنادي الأهلي منسق البطولة والمدير الفني للعبة عن سعادته الكبيرة بما حققه النادي وتصدره للنسخة الثالثة، ما يؤكد التطور الكبير للعبة، مقارنة بالبطولتين السابقتين.

وقال: «عملنا على علاج نقاط الضعف التي كانت بالفريق خلال النسخة الماضية، حيث تم التطوير في مرحلتي الشباب والرجال، كما قام النادي بترتيب أوراقه بالشكل المناسب، وتمت إقامة 4 معسكرات، إلى جانب المشاركة في بطولات بفرنسا وإسبانيا وروسيا والمجر وهو ما جعل الفريق يدخل النسخة الثالثة أكثر جهوزية وانسجاما من النواحي كافة».

أضاف: «لدينا 8 مدربين بالنادي، طلبنا منهم قبل البطولة ضرورة وضع الخطط المناسبة من الناحية التدريبية لمختلف الفئات العمرية بالنادي، وتم التركيز على الجماعي، وفي اليوم الثالث للبطولة استطاع الفريق أن يقفز للقمة مجددا بعد أن تم تجميع 72 نقطة بفارق 32 نقطة عن أقرب المنافسين، فيما نجح الرجال والسيدات في حسم الموقف في نهاية البطولة لصالح الفرسان في فردي الكوميتيه».

وتابع: «النسخة الثالثة شهدت مشاركة 20 لاعبا من أفضل لاعبي العالم، وتنوعت المدارس القوية سواء من الرواد والأهلي وسموحة «مصر»، أو من منتخبات روسيا وإسبانيا وفرنسا وتركيا وتونس وهو ما جعل المنافسة ملتهبة وحققنا الكثير من الفوائد ليس فقط للاعبي الأهلي، بل للاعبي المنتخب الوطني أيضاً من خلال متابعة نجوم العالم في التدريبات والمنافسات».

وقال: «جوائز البطولة وصلت 100 ألف دولار أضف إلى ذلك وجود عدد كبير من الشركات العالمية التي ساهمت في النجاح، وحصل الفائز بالمركز الأول على جائزة قدرها 18 ألف دولار، والثاني على 9 آلاف دولار والثالث على 6 آلاف دولار». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا