• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

استعرض العديد من التجارب والخبرات المهنية لمواجهة الطوارئ والأزمات ومحاربة الجرائم

«مؤتمر الشرطة» يشيد بمنجزات الإمارات في الأمن والاستقرار

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 06 نوفمبر 2015

جمعة النعيمي (أبوظبي)

أشاد المشاركون في «مؤتمر الشرطة والأمن» الإنجازات الكبيرة التي حققتها وزارة الداخلية في دولة الإمارات من أجل تكريس الأمن والاستقرار، وتحقيق العدالة ومحاربة الجرائم خاصة الجرائم الإلكترونية، والتهريب والتزوير والتسلل والتعامل معها بقوة وحزم.

واختتمت أمس أعمال المؤتمر الذي نظمته «أكاديمية ربدان» بالتعاون مع وزارة الداخلية وجامعة «تشارلز ستورت» الأسترالية، تحت رعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بمركز أبوظبي الوطني تحت شعار «تحديات دولية وحلول محلية».

وكانت جلسات المؤتمر تناولت محاور رئيسية تشمل تفعيل دور الأمن والشرطة، والأمن والسلامة العامة، وقيادة الشرطة في المستقبل، ودور البحث في مجال الأمن والشرطة، والتعليم والبحث والتطوير، والابتكار في العمل الشرطي، والجريمة الإلكترونية ، الأمن والجاهزية في العالم الافتراضي.

واستعرض المشاركون في المؤتمر، العديد من التجارب الحية والخبرات المهنية في مجالات الأمن ومواجهة الطوارئ والأزمات في العديد من الدول والتجارب الفريدة لدولة الإمارات العربية المتحدة في مجال التصدي للجريمة حال وقوعها، والمكانة التي حققتها وزارة الداخلية على هذا الصعيد، إضافة إلى النجاحات التي جعلت الإمارات في مقدمة دول العالم من حيث الحفاظ على الأمن والاستقرار في بيئة مزدهرة، ومناخ اقتصادي متطور، وفقاً لأعلى المواصفات والمقاييس العالمية.

وفي الجلسة الافتتاحية، تحدث اللواء جاسم محمد المرزوقي، قائد عام الدفاع المدني بوزارة الداخلية، مؤكداً أهمية التميز ورفد الأفكار الإبداعية في المؤسسة الشرطية، لافتاً إلى أن انعقاد المؤتمر على أرض الإمارات، يأتي ترجمة صادقة لتوجيهات وتطلعات القيادة بأن تكون الدولة من أفضل دول العالم أمناً وسلامةُ، ويؤكد الحرص على أن نكون شركاء فاعلين في التعاون مع الدول الشقيقة والصديقة لمواجهة التحديات. من جانبه قال اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي، مساعد القائد العام لشؤون الجودة والتميز في القيادة العامة لشرطة دبي: إن أكثر الأساليب المهمة لتوليد الأفكار تكون من خلال العصف الذهني لأنها أداة مهمة من أدوات التفكير، مؤكداً أهمية وضع استراتيجية واضحة تهتم بأفكار ومقترحات الموظفين وتوجههم على وضع الأفكار المبدعة لحل المشكلات بطرق مبتكرة، وعلى أهمية تقليل الرقابة على الموظفين وتفويضهم الصلاحيات لتشجيعهم على الابتكار والإبداع. وبين أن القيادة العامة لشرطة دبي حصلت على 50 جائزة عن طريق مركز الإبداع والأفكار، منها 5 جوائز من منظمة الأفكار البريطانية، و21 جائزة من منظمة الأفكار الأميركية، و6 من جوائز «ستيفي» العالمية، و5 جوائز من برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، و3 جوائز من منظمة الأفكار العربية، و9 جوائز من منظمة الأفكار الإماراتية، وجائزة من منظمة الأفكار الألمانية. وتحدث ايان مكارتيني مساعد المفوض الجريمة المنظمة والجريمة الإلكترونية بالشرطة الأسترالية عن الابتكار في مجال الأمن والشرطة قائلاً: إن المؤتمر فرصة مهمة لتبادل الخبرات الأمنية ووجهات النظر المرتبطة بمجريات الأحداث على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض