• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

تشيلسي ومانشستر يونايتد إلى نصف النهائي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مارس 2007

اقترب فريقا تشيلسي ومانشستر يونايند خطوة كبيرة نحو لقاء محتمل بينهما في نهائي مسابقة كأس إنجلترا لكرة القدم بعدما فاز كلا الفريقين في مباراتيهما بدور الثمانية من البطولة الانجليزية أمس الأول ليتأهلا للدور قبل النهائي. وفاز تشيلسي على توتنهام 2/1 على ملعب الاخير ''وايت هارت لاين'' بينما تغلب مانشستر يونايتد على ضيفه ميدلزبره بهدف باستاد ''أولد ترافورد''.. وبذلك سيلتقي تشيلسي مع بلاكبيرن في الدور قبل النهائي من كأس إنجلترا فيما سيلتقي مانشستر يونايتد مع واتفورد.

وبعد شوط أول هادئ في ''وايت هارت لاين'' نجح تشيلسي في إحراز هدف التقدم على عكس سير اللعب بفضل تسديدة رائعة من مهاجمه الاوكراني أندري شيفتشنكو في الدقيقة 55 من المباراة. حيث اخترق المهاجم الاوكراني دفاع توتنهام وأطلق بقدمه اليسرى تسديدة قوية سكنت أعلى مرمى بول روبنسون (حارس توتنهام).

وبعد خمس دقائق فقط عزز تشيلسي تقدمه إلى هدفين عندما أعد المهاجم الايفواري ديدييه دروجبا الكرة لزميله شون رايت فيليبس الذي لم يتوان عن تسديدها بقدمه اليسرى في مرمى روبنسون. وسجل روبي كين هدف توتنهام الوحيد من ضربة جزاء في الدقيقة 79 من المباراة بعدما عرقل مدافع تشيلسي ريكاردو كارفاليو مهاجم توتنهام البلغاري ديميتار بيرباتوف. وعلى الرغم من استمرار الهجوم المكثف من قبل توتنهام في الدقائق المتبقية من المباراة الا أنه لم ينجح في ترجمة هذا الضغط إلى أهداف حيث حافظ تشيلسي على تقدمه ليخرج فائزا من المباراة.

أما في ''أولد ترافورد'' فقد كانت ضربة الجزاء التي سددها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كافية لتقود مانشستر يونايتد للدور قبل النهائي. وكان حكم المباراة قد احتسب ضربة جزاء لرونالدو إثر عرقلة جوناثان وودجيت لاعب ميدلزبره له في منطقة الجزاء في الدقيقة 76 وتصدى رونالدو لضربة الجزاء التي لعبها في الركن العلوي من المرمى ليقود مانشستر للفوز.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال