• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

صلاحية ملاعب تايلاند لاستضافة كأس آسيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 21 مارس 2007

اقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أمس بصلاحية الاستادين الوطنيين الموجودين في تايلاند لاستضافة نهائيات كأس أمم آسيا لهذه اللعبة الشعبية في وقت لاحق من هذا العام ليضع بذلك حدا للشكوك حول مدى جاهزية تايلاند لتنظيم البطولة بالاشتراك مع ثلاث دول أخرى. وقال كارلوس نوهرا مدير المسابقات في الاتحاد الآسيوي للصحفيين بعد زيارة تفقدية لاستادي راجامانجالا وسوباتشالاسي اللذين سيستضيفان مباريات المجموعة الاولى للبطولة ''نحن سعداء للغاية بما رأيناه خلال الأيام القليلة الماضية. كما انني سعيد للغاية بمدى الالتزام الذي رأيته من تايلاند تجاه البطولات الأخرى.

وقال نوهرا إن الاتحاد الآسيوي سعيد بتجديدات استاد راجامانجالا الذي يتسع لنحو 60 ألف متفرج لكنه اكد ان تقدما قليلا تحقق بالنسبة لاستاد سوباتشالاسي العتيق الذي تتكون مدرجاته من مصاطب اسمنتية. وسيستضيف استاد سوباتشالاسي إحدى مباراتي الجولة الأخيرة في المجموعة الاولى اذ تنص اللوائح على اقامة هاتين المباراتين في نفس التوقيت. وامام تايلاند حتى 30 مايو القادم لوضع 19600 مقعد جديد في مدرجات استاد سوباتشالاسي.

وقال نوهرا ''كان من المفترض ان يكون سوباتشالاسي ملعبا للتدريب في بادىء الأمر ولم نطلب وضع مقاعد جديدة. لكن نحن سعداء للغاية بما حدث في استاد راجامانجالا. واكد نوهرا انه يشعر بتفاؤل ''حذر'' بأن تستمكل الدول الأربع التي ستنظم البطولة وهي فيتنام وتايلاند واندونيسيا وماليزيا استعداداتها قريبا للبطولة التي تقام في الفترة من السابع وحتى 29 يوليو القادم.

وقال نوهرا ''كل دولة تمضي قدما في مجالات معينة وتتراجع خطوات في مجالات أخرى. كل الدول والاتحاد الآسيوي متراجعون قليلا في الترويج للبطولة. نحن نفعل ما في وسعنا وهم (الدول المنظمة) يفعلون ما في وسعهم.

'' وكان الاتحاد الآسيوي يدرس العام الماضي استبعاد تايلاند من قائمة الدول المنظمة للبطولة بعد ان فشلت في الالتزام بالمواعيد المحددة لتطوير الاستادات.

ورغم ذلك فان تايلاند حصلت على ارجاء مؤقت لتنفيذ هذا الأمر بعد ان قال مسؤولو كرة القدم فيها ان الانقلاب العسكري وعدم استقرار الأوضاع السياسية ارجأت الموافقة على اعتماد الميزانية الخاصة بالبطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال