• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حسن إبراهيم يبدأ مرحلة اللياقة بعد الشفاء

عايض ولاهي ينضمان إلى تدريبات «الجوارح»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

منير رحومة (دبي) - انضم محمد علي عايض لاعب الشباب الجديد المنتقل من العين على سبيل الإعارة إلى تدريبات «الجوارح»، ليلتحق بزميله الجديد راشد لاهي القادم من الوحدة، الذي بدأ مران مع الفريق من أيام، وبذلك يغلق «الأخضر» ملف التعاقدات بضم لاعبين مواطنين فقط، مقابل الإبقاء على الأجانب الذين بدأ بهم الموسم، بعد شفاء البرازيلي أديلسون وتسجيله من جديد في القائمة.

ويسعى الجهاز الفني بقيادة البرازيلي ماركوس باكيتا من وراء ضم لاهي وعايض لتعزيز صفوف الفريق، قبل استئناف مشوار الدوري، والعمل على استعادة المركز الثاني في جدول الترتيب، وكذلك دخول المشاركة الخليجية بقوة، وتسجيل انطلاقة إيجابية يوم 25 فبراير الجاري أمام الشعلة السعودي، ضمن الجولة الأولى من الدور التمهيدي.

يذكر أن «فرقة الجوارح» عانت من بعض المشاكل في خطي الدفاع والوسط، خلال الفترة الماضية، بسبب الإصابات التي تعرض لها الفريق، وأثرت بشكل واضح على الأداء.

واكتملت صفوف «الأخضر»، بعودة لاعب الارتكاز حسن إبراهيم إلى التدريبات، بعد شفائه من الإصابة، والاطمئنان على صحته خلال الفحص الذي خضع له مؤخراً في قطر، حيث يستأنف تدريباته بمرحلة التأهيل البدني، على أن يلتحق قريباً بزملائه في التدريبات الفنية ليحتل مكانه من جديد في تشكيلة «الجوارح».

ويختتم الشباب تحضيراته لمباراة الوصل، ضمن الجولة المقبلة من دوري الخليج العربي غداً، بعد أن شهدت الأيام الماضية، تطبيق برنامج دقيق، من الجهاز الفني، للرفع من جاهزية اللاعبين، وتصحيح الأخطاء التي ظهرت في الفترة الماضية، إلى جانب اختبار بعض العناصر المرشحة لتعزيز التشكيلة، وذلك خلال التجربة الودية التي لعبها «الأخضر» أمام دبا الفجيرة الخميس الماضي.

وحرص باكيتا على تحفيز اللاعبين، ومساعدتهم على استعادة عروضهم القوية التي قدموها خلال الجولات الماضية من الدور الأول، خاصة بعد أن استعاد الفريق أبرز ركائزه، خاصة بالنسبة للأجانب حيدروف وفيلانويفا وأديلسون وإيدجار الذين أظهروا انسجاماً كبيراً في افتتاح الموسم، وكانوا نقطة قوة الفريق، ومصدر خطورته التي أهلت الشباب لاحتلال صدارة ترتيب خطوط الهجوم .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا