• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م
  10:17     شرطة بنجلادش تبحث عن عائلة المشتبه به في تفجير نيويورك         10:32    إجازة رأس السنة الميلادية للحكومة الاتحادية يومي 31 ديسمبر و1 يناير        11:00     مسؤول أمريكي: روسيا تسعى لتنصيب فاروق الشرع رئيساً مؤقتاً لسورية     

تنفيذي دبي يستعرض قضايا التنمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مارس 2007

دبي -''وام'': عقد المجلس التنفيذي في دبي اجتماعه أمس في أبراج الإمارات برئاسة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس وحضور نائبه وأمينه العام.

واستعرض المجلس عددا من المواضيع ذات الصلة بالتنمية المحلية ضمن استراتيجية دبي المعتمدة خاصة في قطاعات التعليم والمعرفة والتنمية البشرية والسلامة المرورية والأمن السياحي.

وتناول المجلس دور هيئة المعرفة والتنمية البشرية الناشئة وخطة عملها للمستقبل لاسيما في قطاعي التنمية الاجتماعية والاقتصادية إلى جانب تطوير وترسيخ أساليب التعليم والمعرفة والمبادرات التي يجب على الهيئة إطلاقها في هذا المجال خصوصا لجهة التعليم المدرسي والعالي والمهني وتنمية الموارد البشرية والطلبة الموهوبين وتعليم الكبار والبحوث التعليمية والمنح الدراسية.

وناقش المجلس تقرير السلامة المرورية المقدم من هيئة الطرق والمواصلات واستمع في هذا السياق إلى عرض من المهندس بدر الصريري رئيس مؤسسة المرور في الهيئة حول الحوادث المرورية في دبي والتي زادت خلال عام 2006 بنسبة 32 بالمائة والإجراءات التي ستطبقها الهيئة لتحقيق السلامة المرورية من خلال التوعية وتكثيف برامجها لاسيما لجهة تخفيف سرعة السائقين واستخدام حزام الأمان باستمرار. وتناول التقرير مقترحا بتطبيق خطة استراتيجية للسنوات الخمس القادمة لضمان السلامة المرورية والارتقاء ببرامجها وأهدافها.

واطلع المجلس كذلك على تقرير قيادة شرطة دبي بشأن موضوع الأمن السياحي في الإمارة واستمع في هذا الصدد إلى عرض من العميد خميس مطر بن مزينة مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية في القيادة استعرض فيه خطة إدارته لترسيخ الأمن السياحي من خلال التنسيق بين إدارة التحريات والجهات المختصة التي يمكن أن تساهم في تطوير السياحة وإيجاد البيئة السياحية الآمنة تحت مظلة القوانين المعمول بها في الدولة وذات العلاقة إلى جانب اقتراح إيجاد رقابة ميدانية للشركات العاملة في قطاع الصناعة السياحية خاصة في مجال الترويج السياحي والخدمات المرتبطة في ذلك.

وأشار التقرير إلى دور إدارة التحريات في الجانب التثقيفي ومساندة دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي للارتقاء بهذا الجانب وتحقيق أهدافه التي تخدم المصالح العليا للوطن وذلك من خلال تنظيم دورات تدريبية في اللغات للعاملين في هذا القطاع الحيوي الذي يشكل دعما ورافدا أساسيا لاقتصادنا الوطني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال