• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م
  09:31     فوز المرشح الديموقراطي في انتخابات ولاية الاباما لمجلس الشيوخ         09:33     زعيم كوريا الشمالية يتعهد "بتحقيق النصر في المواجهة" ضد الولايات المتحدة     

مشرف يعترف بارتكاب أخطاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 20 مارس 2007

اسلام اباد-وكالات الأنباء:أعلن الرئيس الباكستاني برويز مشرف أن حكومته ارتكبت بعض الأخطاء على خلفية إقالة رئيس القضاة ، معتذرا لمحطة تلفزيونية اقتحمتها الشرطة، بعد استقالة سبعة قضاة باكستانيين أمس ودعوة زعيم تحالف من الأحزاب المعارضة المحافظة لمزيد من الاحتجاجات.

واعترف الرئيس الباكستاني برويز مشرف لقناة '' جيو'' الاخبارية الخاصة أمس ان الحكومة ارتكبت بعض الاخطاء بعد إصداره قرار إقالة رئيس المحكمة العليا افتخار محمد تشودري في التاسع من مارس الجاري وبرر سبب إقصائه على عدد من الشكاوى ضد رئيس المحكمة التي تدعي أنه أساء استخدام سلطته. وقدم مشرف اعتذاره لقيام الشرطة باقتحام مكتب قناة جيو الاخبارية وصحيفة '' ذا نيوز '' في اسلام اباد وإحداث أضرار جسيمة بمقرهما، وأضاف ان سلطات الامن تبحث عن مفتش الشرطة الذي قاد عملية الاعتداء. وأكد مشرف من جهة أخرى أن الانتخابات العامة ستعقد في موعدها نهاية العام الحالي ولن تكون ضرورة لفرض حالة الطوارئ او استدعاء الجيش، بعد انتشار شائعات حول أحكام عرفية أو إعلان حالة الطوارئ، وصرح سياسيون باكستانيون أمس أن مشرف يبحث عن حل ، وتوقع مسؤول طلب عدم ذكر اسمه''إن بعض الرؤوس قد تطير'' في الأزمة الحالية.

وكان ستة قضاة قدموا استقالاتهم في إقليم السند وآخر في البنجاب أمس بسبب قضية كبير القضاة تشودري، ودعا زعيم مجلس العمل المتحد المعارض وهو تحالف لأحزاب دينية إلى احتجاج أمام المحكمة العليا في اسلام اباد يوم الأربعاء وهو الوقت الذي من المقرر أن يمثل فيه تشوداري أمام لجنة من القضاة لسماع الاتهامات الموجهة له. وقال القاضي حسين أحمد رئيس مجلس العمل المتحد المكون من ستة أحزاب ''إنها قضية سياسية ومعركة سياسية، علينا أن نكثف احتجاجات الشوارع.'' وأضاف''هذا الكفاح يمكن أن يقودنا إلى مصيرنا'' في إشارة فيما يبدو إلى نهاية حكم مشرف، ولم يصدر تشوداري من جانبه أي تصريحات علنية فيما يخص معاملته.