• الخميس 26 جمادى الأولى 1438هـ - 23 فبراير 2017م
  11:29     خادم الحرمين الشريفين والرئيس الأثيوبي يبحثان هاتفيا التطورات الإقليمية والدولية        11:30     المتحدث الرسمي لـ "نافدكس" : بدء تلقي حجوزات المساحات المخصصة لـ " آيدكس ونافدكس 2019 "        11:35     توغل محدود لآليات الاحتلال شرق دير البلح واستهداف منازل شرق غزة        11:36     روني يقترب أكثر فأكثر من الدوري الصيني     

بدء آخر محاكمة لمبارك في قتل المتظاهرين

السجن 10 سنوات للبلتاجي وحجازي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 نوفمبر 2015

وكالات

أصدرت محكمة النقض في القاهرة، أعلى جهة قضائية في مصر، اليوم الخميس، أحكاما بالسجن على عدد من القياديين في جماعة الإخوان بينما بدأت آخر محاكمة للرئيس الأسبق حسني مبارك في قضية قتل المتظاهرين.

وحكمت المحكمة على بمعاقبة القياديين في جماعة «الإخوان» محمد البلتاجي وصفوت حجازي بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات لكل منهما، ومعاقبة طبيبيْن آخرين بالسجن المشدد لمدة 5 سنوات لكل منهما، لإدانتهم جميعاً بـ «خطف ضابط وأمين شرطة واحتجازهما وتعذيبهما داخل مقر اعتصام آلاف من جماعة الإخوان في منطقة رابعة العدوية».

ويعتبر هذا الحكم نهائياً وغير قابل للطعن عليه بأي صورة من صور التقاضي، ولم يعد هناك سبيل لخروج المحكومين من السجن إلا بعفو رئاسي.

وكانت محكمة جنايات القاهرة قضت في سبتمبر من العام الماضي بمعاقبة البلتاجي وحجازي بالسجن المشدد لمدة 20 سنة لكل منهما، ومعاقبة الطبيبين بالسجن المشدد لمدة 15 سنة لكل منهما، فطعن المحكومون على تلك العقوبة، مطالبين بإلغائها وإعادة محاكمتهم جميعاً من جديد، وهو الطعن الذي قبلته المحكمة وأصدرت حكمها النهائي.

في غضون ذلك، حددت محكمة النقض جلسة 2 ديسمبر المقبل للنطق بالحكم في الطعون المقدمة من عدد من قيادات جماعة «الإخوان»، من بينهم البلتاجي وحجازي وأسامة ياسين ومحمود الخضيري، على الأحكام الصادرة ضدهم بالسجن المشدد من محكمة الجنايات لإدانتهم بارتكاب جريمة اعتقال أحد المواطنين واحتجازه وتعذيبه وهتك عرضه وصعقه بالكهرباء داخل مقر إحدى الشركات السياحية في ميدان التحرير، إبان ثورة 25 يناير عام 2011.

وفي ذات السياق، بدأت محكمة النقض المصرية، اليوم الخميس، إعادة محاكمة ثانية وأخيرة للرئيس المصري الأسبق حسني مبارك بتهم تتصل بقتل مئات المتظاهرين خلال انتفاضة 2011 التي أطاحت به.

... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا