• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  12:01     مصادر أمنية: مسلحون يقتلون جنديين شمال لبنان     

تشكل 30% من إجمالي الطلبيات المستقبلية

«بوينج»: دورة الاستبدال والتحديث للناقلات الخليجية تقود نمو الطلب على الطائرات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 نوفمبر 2015

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

تقود دورة الاستبدال والتحديث لأساطيل شركات الطيران الخليجية المتوقعة خلال السنوات المقبلة إلى تحفيز النمو المتوقع على طلبات طائرات جديدة خلال العقدين المقبلين، وذلك إلى جانب مواصلة هذه الناقلات وخاصة الرئيسية منها مثل طيران الإمارات والاتحاد للطيران والقطرية، لخطط النمو والتوسع في شبكة الخطوط والأساطيل، بحسب راندي تينسيث، نائب الرئيس لعمليات التسويق في بوينج للطائرات التجارية. واستبعد تينسيث خلال استعراضه لتقرير شركة بوينج حول توقعات السوق الحالية، أن يؤثر التراجع الحالي في الإيرادات النفطية لدول مجلس التعاون الخليجي نتيجة الهبوط الحاد في أسعار النفط، على شهية شركات الطيران الإماراتية لشراء طائرات جديدة، مؤكداً أن الإستراتيجية التوسعية التي تنتهجها هذه الناقلات والإنفاق الواسع على البنية التحتية للطيران في دولة الإمارات وخاصة في أبوظبي ودبي، ستكون المحرك الرئيس لنمو هذه الشركات خاصة في ضوء الأداء التشغيلي المذهل لهذه للناقلات الإماراتية والنمو الكبير الذي تحققه في العائدات. وقدر تقرير بوينج حاجة شركات الطيران في الشرق الأوسط لنحو 3180 طائرة جديدة خلال العقدين القادمين تقدر قيمتها بـ 730 مليار دولار. ووفقاً للتقرير، ستستحوذ الطائرات ذات الممر الواحد مثل طائرة 737 ماكس، على الحصة الأكبر من الطلبيات الجديدة، حيث ستحتاج شركات الطيران في المنطقة إلى حوالي 1410 طائرات. وستواصل هذه الطائرات الجديدة تحفيز نمو شركات الطيران منخفض التكلفة، كما ستوفر البديل عن الطائرات الأقدم والأقل كفاءة. وبينت أن الناقلات الإماراتية استحوذت على أكثر من 40% من إجمالي عدد الطائرات التي سلمتها الشركة لشركات الطيران في منطقة الشرق الأوسط، مضيفة أن لدى شركات الطيران الإماراتية 378 طائرة لا تزال تحت الطلب يتنظر تسليمها خلال السنوات المقبلة منها 198 طائرة لطيران الإمارات و92 طائرة لشركة الاتحاد للطيران و87 طائرة لشركة فلاي دبي وطائرة واحدة لشركة دبي لصناعات الطيران، وأشارت إلى أنها سلمت إلى شركات المنطقة خلال الفترة بين يناير وأغسطس العام الجاري 16 طائرة من طراز 737 و10 طائرات من طراز 777 فضلاً عن 8 طائرات من طراز 787.

وقال راندي تينسيث «تستمر حركة المرور الجوية بتحقيق معدلات نمو صحية في منطقة الشرق الأوسط، ومن المتوقع أن تشهد نمواً سنوياً يصل إلى 6.2% خلال العقدين المقلبين». وعلى الصعيد العالمي، يتوقع تقرير بوينج لتوقعات السوق الحالية، وصول الطلب طويل الأمد على الطائرات الجديدة إلى 38,050 طائرة تقدر قيمتها بـ 5.6 تريليون دولار. وتتوقع بوينج أن يحتاج الشرق الأوسط إلى 3180 طائرة جديدة تقدر قيمتها بـ 730 مليار دولار خلال العشرين عاماً الممتدة من 2015 إلى 2034.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا