• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الحقول البحرية تستحوذ على 40٪ من العمليات الجديدة

«أدنوك» تنجز تطوير 10 مشاريع نفطية في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 05 نوفمبر 2015

هاشم المحمد وبسام عبد السميع (الاتحاد)

أكملت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» ومجموعة شركاتها، 10 مشاريع تطويرية لحقولها البرية والبحرية لزيادة إنتاج الإمارة من النفط والغاز لتلبية الطلب العالمي المتسارع، فيما تعمل على تطوير عدد آخر من الحقول حالياً في ظل تراجع أسعار النفط عالمياً، وخفض كلف العمليات التشغيلية بنسبة تتراوح بين 20 إلى 25٪، شريطة الالتزام بالمعايير العالمية في قطاع الأمن والسلامة وصيانة المصانع، بحسب علي خليفة الشامسي، مدير إدارة الاستراتيجية والتنسيق بـ «أدنوك»، رئيس معرض ومؤتمر «أديبك 2015».

وقال الشامسي، في تصريحات لـ«الاتحاد» أمس، «مشاريع أبوظبي النفطية مستمرة وفقاً للخطط الموضوعة، ولكن تراجع أسعار النفط أدى إلى قيام شركات «أدنوك» بمراجعة نفقاتها التشغيلية، وإجراء دراسات لخفض الإنفاق دون التأثير على سير العمليات واستكمال المشروعات، ما أظهر إمكانية تحقيق خفض في النفقات التشغيلية يتراوح بين 20 إلى 25٪ من النفقات الحالية».

جاءت التصريحات، على هامش مؤتمر صحفي للإعلان عن معرض أبوظبي الدولي للبترول «أديبك 2015»، والذي ينطلق 9 نوفمبر الجاري في دورته الثامنة عشرة، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، بمركز أبوظبي الوطني للمعارض (أدنيك)، بمشاركة محلية وعالمية واسعة، وبحضور عدد كبير من أبرز الخبراء وصانعي القرار في قطاع الطاقة العالمي.

وأعلن منظمو «أديبك» اكتمال كافة الاستعدادات لاستضافة معرض ومؤتمر أديبك، الذي يُقام بدعم من وزارة الطاقة وشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» وغرفة أبوظبي، في دورته الثامنة عشرة، حيث من المنتظر أن تكون هذه الدورة الأكبر في تاريخ هذا الحدث الدولي البارز، الذي يعد واحداً من أكبر المعارض المختصة بقطاع النفط والغاز في العالم، والأكبر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث يجمع تحت مظلة واحدة المتخصصين في صناعة النفط والغاز حول العالم.

وألقى الشامسي خلال المؤتمر، الضوء على بعض جوانب الدورة الحالية لـ «أديبك 2015»، وقال «على الرغم من حالة عدم الاستقرار والتقلبات التي تشهدها صناعة النفط والغاز والعديد من أسواق الطاقة في العالم، إلا أن الاهتمام بمعرض أديبك يشهد ازدياداً مستمراً، ويظهر ذلك من خلال التطورات الكبيرة التي تشهدها دورة هذا العام». وتوقع حضوراً قياسياً لدورة هذا العام، وقال «اعتماداً على الإحصائيات المؤكدة والمتوافرة لدينا، فإننا سنشهد واحداً من أكبر مؤتمرات ومعارض النفط في العالم. كما أن النمو والتطور الذي يشهده «أديبك» يأتي مثالاً من عدة أمثلة على المكانة المرموقة التي باتت تحتلها دولة الإمارات على الصعيد العالمي، والتي ما كان لها أن تتحقق لولا الرؤية السديدة والقيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا