• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

قاسم سلطان: أحذركم من التسرع في إطلاق دوري المحترفين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 19 مارس 2007

يقدمها: محمود الربيعي

لم يكن قاسم سلطان يشعر بارتياح وأنا ألقي عليه السؤال.. والسؤال: لن أسألك عن الاحتراف حتى لا تفسر الماء بعد الجهد بالماء، لكنني أسألك عن رأيك في توجهنا نحو إطلاق دوري للمحترفين وتكليف لجنة للدراسة بقرار من الجمعية العمومية على أن تقدم تصورها على الفور وفي فترة زمنية لا تزيد عن 60 يوماً وتكليف حمد بروك بإنجاز هذه المهمة الصعبة.. ما رأيك يا سيدي؟.

تنهد قاسم سلطان والتقط أنفاسه وقال: أفهم أن إطلاق ''دوري للمحترفين'' سيكون معتمداً على نخبة من اللاعبين المحترفين في كل فريق على أن يكون عدد الفرق لا يقل عن ثمانية على سبيل المثال.. و''دعنا الآن من عدد الفرق وخلينا في اللاعبين''.. فكل فريق سيضم مثلاً 18 لاعباً من بينهم 5 لاعبين أجانب محترفين وربما أكثر وربما أقل حسب ما سيتم الاتفاق عليه في اللوائح.. هذا يعني أن معظم اللاعبين سيكون من اللاعبين المواطنين أبناء البلد.. وهنا أتوقف وأتساءل هل لاعبي الإمارات مأهلون لهذه الخطوة الكبيرة التي هي عبارة عن ''دوري للمحترفين'' بكل ما تحمله الكلمة من معنى؟.

هل نملك نخبة من اللاعبين الذين يدركون معنى وجود ''دوري للمحترفين''؟ وأرجوك وأرجو ممن سيقرأ ألا يستبق الأحكام ويقول أن قاسم ضد دوري المحترفين.. تماماً مثلما فعلوا في السابق وأطلقوا الأحكام دون أن يفهموا المقاصد.

أنا شخصياً لست ضد الاحتراف؛ لأنني لست ضد التطور.. بل أنا مع التطور قلباً وقالباً وعملت من أجله في كل مواقعي الرسمية والرياضية ولنا عودة للدلالة على ذلك.

ثانياً أنا لست ضد إطلاق ''دوري للمحترفين''.. لكني ضد التعجل في تنفيذه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال