• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

أبوظبي تحتضن المهرجان الدولي للشريط المصوّر 27 الجاري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مارس 2007

تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، تنطلق فعاليات مهرجان أبوظبي الدولي الأول للشريط المصوّر في المجمع الثقافي بأبوظبي خلال الفترة من 27 ولغاية 31 مارس الحالي 2007 ، بتنظيم من هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ومجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، وهو المهرجان الأول من نوعه على مستوى المنطقة، ويتضمن ''مسابقة الشريط المصوّر للمواهب الشابة''، وأكدت سعادة هدى كانو عضو مجلس إدارة هيئة أبوظبي للثقافة والتراث ومؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، أهمية المهرجان الذي يهدف لتسليط الضوء على الفن التاسع ودعم توجهه النبيل ورسالته السامية للجيل الجديد من الأطفال والشباب، وتعريفهم بهذا الفن الراقي، واكتشاف المواهب المدفونة وصقلها عبر محاضرات وورشات عمل خاصة.

وأشارت إلى أن مسابقة المهرجان تمثل حافزاً لتجذير هذا الفن الذي يختصر ببساطته أعمق الأفكار والمواقف، خاصة أن محورها يدور حول موضوع ''التقاليد والحياة التقليدية''، بما يعمل على أن تكون القصة المصورة وسيلة جديدة فاعلة في تواصل الأطفال والشباب مع عاداتهم وتقاليدهم، التي مهما أبعدتهم الحياة المعاصرة عنها، يبقى الفن والإبداع الحاضن الأهم لها. وسوف يتم إعلان نتائج ''مسابقة الشريط المصوّر للمواهب الشابة ''على هامش فعاليات المهرجان، حيث يشمل حفل الافتتاح تقديم معالي الشيخ نهيان مبارك آل نهيان راعي الحدث ميداليات خاصة لضيوف الشرف وجوائز للفائزين من المشتركين في فئات المسابقة.

وتستضيف مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون خلال أيام المهرجان مجلة ماجد كضيف شرف محلي، والملك جونتا كضيف شرف دولي من اليابان، حيث يشاركان في الحدث بمعرضهما الخاص من الكتب المصوّرة، وبتقديم العديد من ألعاب التسلية والألغاز والهدايا والمحاضرات وورشات الرسم والأفلام الموجهة للأطفال.

كما تشارك في المهرجان مجلة ''العنود'' الصادرة عن مركز المواهب والإبداع في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، حيث تعرض المجلة جميع أعدادها الصادرة، وتقيم معرضاً لأعمال الأطفال الفنية، وفعاليات ترفيهية مرافقة.

كما يضم المهرجان معرض مسابقة المواهب الشابة، معرض مايكل فيلانت الخامس، ومعرض سبيرو السادس، فضلاً عن أجنحة مكتبات لبيع الكتب والأقراص المدمجة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال