• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

28 مشاركاً في اليوم الختامي لمؤتمر الناشرين العرب الثالث

الحريات والتحديات والفرص في ظل الطفرة الرقمية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 نوفمبر 2015

محمد عبدالسميع (الشارقة)

استكملت، صباح أمس، فعاليات مؤتمر الناشرين العرب الثالث المقام تحت شعار «صناعة النشر آفاق وتحديات العصر الرقمي» المنعقد بقاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات بالشارقة تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

عوالم الابتكار

وقد بدأت فعاليات اليوم الختامي بجلسة نقاش مفتوح قدمها الكاتب الإماراتي مشعل القرقاوي، وتحدث فيها أليك روس أحد الخبراء في مجال الابتكار بالولايات المتحدة الأميركية عن الآثار الناتجة عن عوامل تقاطع الجغرافيا السياسية مع الأسواق المختلفة وتقنيات الشبكات الخطرة، وتطرق إلى العديد من القضايا منها: الأمن الإلكتروني (الأمن السيبراني)، وحرية الإنترنت، والاستجابة للكوارث، واستخدام تقنيات الشبكات.

وتحدث عن مؤسسة «وان إيكونومي» كمؤسسة عالمية تخدم الملايين من ذوي الدخل المنخفض في القارات الأربع. وقال في عام 2015 بلغ عدد أجهزة الكومبيوتر في العالم 16 مليار شخص وفي عام 2020 سيصل العدد إلى 40 مليار، حيث سيكون الاعتماد أكثر على التقنيات، وبسبب التقنيات تحولت القوى السياسية وتغيرت أوضاع الدول. وأضاف: الإنسان خلق البيانات ووضعها في مخطوطات وقليل من الناس كان يمكنهم قراءتها والاطلاع عليها، وفي عام 1445 كانت الثورة الصناعية ومعها ظهرت تقنيات الطباعة، وبعد ذلك جاءت الثورة الرقمية، 90% من بيانات العالم تم تطويرها مؤخراً والتغيرات واكبت التطور الاقتصادي العالمي. المواد الخام هي البيانات التي يعتمد عليها العصر الرقمي. وأصبح هناك تقنيات جديدة يمكن من خلالها تلخيص 400 صفحة في مساحة صغيرة، إضافة إلى خاصية التصوير المقنن الذي يختصر الصور في مساحة قليلة جداً ووضع الرموز عليها لمنع سرقتها. وأشار إلى إمكانية استخدام التقنيات في تطوير الاعمال في الصناعة والزراعة وفي مجالات أخرى كثيرة. واختتم حديثه بمجموعة من التوصيات للناشرين العرب، منها: القدرة على بناء الحلول واختيار أقلها كلفة، مواكبة الطفرة التكنولوجية التي تحققها الترجمة والتعامل معها، أن يكون الناشر شريك للقارئ، وأن يخلق الصداقة مع شبكات التواصل الاجتماعي ويمتلك القدرة على خدمة المجتمع من خلال الشبكات.

حرية التعبير ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا