• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

10 آلاف مشجع يحجزون مقاعدهم بعد مباراة «الأبيض»

76 ألف تذكرة للمباراة الأهم في تاريخ الكرة الأسترالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 يناير 2015

دبي (الاتحاد)

أفادت تقارير الصحافة الأسترالية أن نحو 5 آلاف مشجع أسترالي هرعوا إلى الموقع الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم بحثاً عن تذاكر حضور النهائي الذي يقام السبت المقبل في ستاد أستراليا بمدينة سيدني، واللافت أن هذا العدد من الباحثين عن التذاكر فعلوا ذلك عقب الهدف الثاني للمنتخب الأسترالي في مباراة قبل النهائي التي حقق فيها الفوز بهدفين على حساب الأبيض الإماراتي.

وأشار التقرير الذي نشرته صحيفة «سيدني مورننج هيرالد» إلى أن عدد المشجعين الذين ذهبوا لتصفح موقع الاتحاد الآسيوي لحجز تذاكر النهائي ارتفع إلى نحو 10 آلاف مع نهاية مباراة قبل النهائي والتأكد من تأهل أستراليا للنهائي، الذي وصفته الصحافة الأسترالية بأنها المباراة الأهم في تاريخ منتخبها، خاصة أنها تمنحه الأمل في الحصول على لقب قاري للمرة الأولى منذ انضمامه إلى القارة الصفراء.

ومن المعروف أن سعة ستاد سيدني المعرف باسم «إيه إن زد» تصل إلى 84 ألف مقعد، ولكن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واللجنة الأسترالية المنظمة للبطولة القارية قررا أن تكون سعة الملعب في نهائي السبت المقبل بين أصحاب الأرض ومنتخب كوريا الجنوبية 76 ألفاً فقط، وبالطبع ستكون نسبة الجمهور الأسترالي هي الأكبر، ولكن هذا لا يعني غياب جماهير المنتخب الكوري الجنوبي.

فقد أشارت تقارير إلى أن حضور الجمهور الكوري الجنوبي لمدرجات البطولة، وخاصة في مباريات منتخب كوريا كان لافتاً طوال البطولة، وسوف يتواصل هذا الإقبال في مباراة النهائي، حيث من المتوقع حضور 20 ألفاً مشجعاً للمنتخب الكوري، بحثاً عن دعمه وتشجيعه في رحلة البحث عن اللقب الذي يحلمون به منذ 55 عاماً، وسط مؤشرات تفاؤل كبير، فقد تحقق الجزء الأول من كسر العقدة القارية، وهو التأهل إلى النهائي للمرة الأولى منذ 27 عاماً، ويتبقى تحقيق الأهم، وهم تحطيم عقدة عمرها يزيد بخمس سنوات عن النصف قرن بالحصول على اللقب.

وتابع تقرير الصحيفة الأسترالية: «تذاكر مباراة النهائي الآسيوي بين أستراليا وكوريا الجنوبية تم بيعها بالكامل، فقد تم بيع 10 آلاف تذكرة بعد مرور 3 ساعات من نهاية مباراة أستراليا والإمارات، وسبقها بيع 5 آلاف تذكرة أثناء المباراة، وكان الإقبال لافتاً بعد التأكد من تأهل السوكيروس للنهائي الموعود، وهناك مؤشرات مؤكدة على أن النهائي سوف يكون بمدرجات كاملة العدد».

وقال متحدث باسم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: «الإقبال على تذاكر النهائي خلال الساعات الماضية كبير جداً، وارتفعت وتيرته بصورة واضحة عقب نهاية المربع الذهبي، هناك حرص لافت من الآلاف على حضور النهائي المرتقب، سواء من جماهير أستراليا أو كوريا الجنوبية، وكذلك من ضيوف أستراليا والجاليات المختلفة».

من ناحيتها، أشارت صحيفة «ذي إيج» إلى أن الاتحاد الآسيوي أهدر على أستراليا فرصة ذهبية لتحقيق رقم قياسي في الحضور الجماهيري باستاد سيدني، حيث لن يزيد الحضور عن 76 ألفاً، وقد يصل في أفضل الحالات إلى 80 ألفاً، فيما كان الرقم القياسي المسجل في معقل المباراة النهائية، هو 114 ألفاً و700 متفرج في حفل ختام أولمبياد دورة سيدني الأولمبية عام 2000.

يذكر أن ستاد أستراليا الذي يحتض نهائي السبت، يحظى بأكثر من مسمى، منها الاستاد الأولمبي، وستاد «إيه إن زد» وهو إسم يرتبط باسم الجهة الراعية له، ولكن الاتحاد الآسيوي يمنع استخدام أسماء الرعاة لملاعب البطولة القارية، وقد سبق تسميته أيضاً تلسترا ستاديوم، وتم افتتاحه في مارس 1999 استبقاقاً لدورة الألعاب الأولمبية «سيدني 2000»، وتكلف تشييد الملعب 690 مليون دولار أسترالي، وهو ما يعادل 560 مليون دولار أميركي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا