• الخميس 25 ربيع الأول 1439هـ - 14 ديسمبر 2017م

57 قتيلاً وجريحاً في هبوط اضطراري لطائرة روسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مارس 2007

موسكو - وكالات الأنباء: قتل سبعة اشخاص واصيب خمسون آخرون بجروح أمس عند قيام طائرة ركاب بهبوط اضطراري وسط ضباب كثيف في مدينة سامارا الروسية. وافادت معلومات اولوية ادلى بها المسؤولون ان عجلات الهبوط لم تخرج من جسم طائرة التوبوليف ''تي يو-''134 التابعة لشركة ''يوت اير'' المحلية الامر الذي تسبب بارتطام قاس للطائرة بالمدرج. وقالت المتحدثة باسم وزارة الشؤون الطارئة الروسية ايرينا ادريانوفا في حديث مع القناة الرسمية ''فيستي ''24 ان ''الهبوط الاضطراري حصل عند في مطار سامارا''، موضحا ان ''هيكل الطائرة انشطر عند الهبوط''. واضافت ادريانوفا ان من بين الركاب الـ57 الذين كانوا على متن الطائرة ''قتل سبعة اشخاص ونقل عشرة اشخاص الى مستشفى سامارا ستة منهم في حالة حرجة بينما اصيب 34 شخصا بجروح طفيفة''. واوضحت ان ''ستة اشخاص ما يزالون في الطائرة'' وتحاول فرق الانقاذ انتشالهم. وكانت الطائرة المزودة بمحركين اقلعت من مدينة سورجون شرق موسكو، والغيت جميع الرحلات الاخرى من مطار سمارا حتى إشعار آخر.

من جهة أخرى اضطرت شركات الطيران الاميركية الى الغاء الف رحلة جوية أمس الأول في شمال شرق الولايات المتحدة مع اقتراب عاصفة قد تؤدي الى تساقط كثيف للثلوج. وقال متحدث ملاحي في نيويورك ونيوجرسي ان اكثر من الف طائرة ظلت على مدارج المطارات الثلاث في نيويورك (جي اف كندي، نيوارك، وجوارديا). وقال الخبير في الارصاد الجوية كيفين ليبتون انه من المتوقع ان تصل كثافة الثلج الى ما بين 30 و45 سم في منطقة شمال شرق نيويورك وحوالى 20 سم في مدينة نيويورك نفسها. وقررت شركات الطيران الاميركي احترازيا الغاء مئات الرحلات، وقد الغت شركتا دلتا وجتبلو وحدهما 500 رحلة.