• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

فضيحة «فولكسفاجن».. أميركا تتوسع في التحقيقات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 04 نوفمبر 2015

عواصم (رويترز، د ب أ)

أخطرت الجهة التنظيمية المختصة بالبيئة في الولايات المتحدة فولكسفاجن الألمانية لصناعة السيارات بأنها ستوسع نطاق التحقيقات المتعلقة بقيام الشركة بالغش في اختبارات انبعاثات عادم السيارات، بحيث تشمل علاماتها التجارية في بورشه وأودي وسيارات أخرى من طرز 2014-2016.

وذكرت الوكالة أن فضيحة تلاعب فولكسفاجن في نتائج اختبارات معدلات عوادم سياراتها التي تعمل بمحركات ديزل (سولار) تشمل أيضا محركات سعة 3 لترات مستخدمة في سيارات فولكسفاجن وأودي وبورشه. وأضافت الوكالة أنها أصدرت مذكرة ثانية حول انتهاك قانون نظافة الهواء الأميركية إلى فولكسفاجن لتشمل سيارات فولكسفاجن تواريج 2014 التي تعمل بالديزل وبورشه كاينيه 2015 وأودي 2016 وأغلب سيارات الديزل من طراز كواترو.

وتشمل المذكرة نحو 10 آلاف سيارة تم بيعها في الولايات المتحدة منذ طرح طرز2014 كما تشمل عددا غير محدد من السيارات طراز 2016.

وإلى ذلك، نزل سهم فولكسفاجن في مستهل التعاملات أمس 4.2% بعد أن قالت أجهزة رقابة بيئية أميركية إن الشركة استخدمت أجهزة للتحايل على اختبارات انبعاثات وقود الديزل.

من ناحية أخرى، تم رفع أول دعوى جماعية في استراليا ضد فولكسفاجن وأودي، حيث يتنبأ محامون بأن ما يصل إلى 90 ألفا من مالكي هذه المركبات قد ينضمون إلى هذه الدعوى القضائية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا