• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

تنصيب فالون قائداً للقيادة الوسطى خلفاً لأبي زيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 18 مارس 2007

تامبا (فلوريدا) - رويترز: تولى الأميرال وليام فالون أمس الأول منصب القائد الأميركي الجديد للمنطقة التي تشمل الحرب في كل من العراق وأفغانستان، وقال إن الوضع في العراق خطير. وحل فالون محل الجنرال جون أبي زيد في القيادة المركزية الأميركية المسؤولة عن الجيش الأميركي في 27 دولة. وأبلغ فالون جنود الولايات المتحدة والتحالف خلال احتفال أقيم في حظيرة طائرات بمقر القيادة في تامبا بفلوريدا ''الوضع في العراق خطير والوقت له أهمية قصوى''. وقال إن القوات الأميركية والعراقية تشارك في حملة أمنية بدأت الشهر الماضي، وإن الجيش الأميركي والدول الأعضاء بحلف شمال الأطلسي شنوا أيضا عملية جديدة لمحاربة ''طالبان'' في أفغانستان. وقال فالون ''رغم هذه التحديات فإن الكثير من الأمور يسير لصالحنا''. وأضاف ''لدينا قدرات هائلة في بلادنا وبالتنسيق مع حلفائنا ومع التركيز لا يوجد شيء يذكر لا يمكنا إنجازه''. وفالون هو أول ضابط بحرية يتولى إدارة القيادة المركزية، وهي مقر يجمع عناصر من كل أفرع الجيش الأميركي منذ إنشائها عام .1983 وكان فالون يتولى من قبل منصب قائد قيادة منطقة المحيط الهادئ.