• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

إطلاق خدمة ملاحية جديدة بين جبل علي ومقديشو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 04 فبراير 2014

دبي (الاتحاد) - رحبت موانئ دبي العالمية بسفينة الحاويات «كالاس»، التابعة لشركة الشحن العالمية «سي إم أيه – سي جي إم»، في ميناء جبل علي، إيذاناً بإطلاق خدمة ملاحية جديدة بين الإمارات والصومال، لدعم الروابط التجارية ونمو الاقتصاد الصومالي.

وتعد الخدمة الجديدة «نورا إكسبرس»، ثاني خدمة لشحن الحاويات، يتم إطلاقها بين دبي بمقديشو في أقل من عام، ما يشير إلى عودة الثقة للروابط التجارية بين الصومال وبقية العالم من خلال بوابة التجارة الإقليمية، ميناء جبل علي. وكانت تجارة الحاويات إلى مقديشو توقفت قبل سنوات عدة بسبب الوضع السياسي في الصومال وتهديد القرصنة البحرية.

وأبحرت السفينة التي تتسع لأكثر من 1854 حاوية نمطية (طول 20 قدماً) من ميناء جبل علي، ومن المتوقع أن ترسو في مقديشو خلال 6 أيام، على أن تربط مقديشو بجبل علي وميناءين آخرين في المنطقة كل 21 يوماً.

وتواصل موانئ دبي العالمية، تسليط الضوء على أهمية التجارة مع الصومال على المدى الطويل كجزء من حل متعدد الأوجه لمكافحة القرصنة البحرية في خليج عدن والمنطقة الأوسع نطاقاً في المحيط الهندي، كشريك مع وزارة الخارجية الإماراتية في استضافة المؤتمر الدولي السنوي لمكافحة القرصنة البحرية، الذي يجمع القطاعين العام والخاص سنوياً منذ 2011 في دبي.

وقال محمد المعلم، نائب الرئيس الأول ومدير عام موانئ دبي العالمية - الإمارات: «تعد الخدمة الجديدة خطوة مهمة في إطار إجراءات بناء الثقة التي تدعو لها موانئ دبي العالمية في سبيل خلق مناخ من الاستقرار في الصومال واستعادة علاقاتها التجارية التاريخية. وتفخر موانئ دبي العالمية بأن تلعب دوراً في ذلك من خلال ميناء جبل علي».

من جهته، قال فريد سالم، المدير التنفيذي لمجموعة «سي إم أيه – سي جي إم»: إن إطلاق خدمة مباشرة بين الشرق الأوسط والصومال هو جزء من التزام المجموعة أمام العملاء. وتوفر خدمة «نورا إكسبرس» للموردين والمصدرين حركة آمنة وسريعة لبضائعهم في الطريق التجاري الناشئ.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا