• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

طهران تبدأ خفض أجهزة الطرد المركزي

روسيا تجهز عقداً لإمداد إيران بصواريخ اس-300

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 03 نوفمبر 2015

عواصم (وكالات)

نسبت وكالة «انترفاكس» للأنباء أمس إلى شركة «روسوبورون إكسبورت» الروسية المملوكة للدولة لتصدير السلاح قولها إنها تجهز عقداً لإمداد إيران بأنظمة صواريخ اس-300، وذلك بالتزامن مع تحدث رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية علي أكبر صالحي عن أن بلاده بدأت وقف تشغيل أجهزة الطرد المركزي لتخصيب اليورانيوم ضمن بنود الاتفاق النووي الذي توصلت إليه مع القوى العالمية الست في يوليو الماضي.

ونقلت وكالة كيودو اليابانية للأنباء عن صالحي قوله «بدأنا العمل التمهيدي والإجراءات تتضمن خفض عدد أجهزة الطرد المركزي العاملة». فيما نقلت وكالة فارس للأنباء ما يؤكد التطبيق، لافتة إلى رسالة وجهها 20 نائباً محافظاً للرئيس حسن روحاني يشكون فيها من وقف تشغيل أجهزة الطرد المركزي في منشأتين للتخصيب في نطنز وفوردو، وأضاف هؤلاء «للأسف في اليومين الأخيرين دخل متعاقدون وبدؤوا تفكيك أجهزة الطرد المركزي.. وقالوا إنهم سينهون العمل خلال أسبوعين».

وقال عباس عراقجي رئيس لجنة متابعة تنفيذ الاتفاق النووي بين إيران والدول الست إن مسار تنفيذ الاتفاق بدأ تقريباً، وشرع الطرفان باتخاذ الإجراءات اللازمة بهذا الشأن. ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عنه القول «أعتقد أنه بعد نحو شهرين سنصل إلى مرحلة التنفيذ الكامل للاتفاق، والطرف الآخر سيعمل أيضاً على إزالة العقوبات لتنفيذ التزاماته وفقاً لبرنامج العمل المشترك».

من جهة ثانية، رأى قسم كبير من النواب الإيرانيين أن بلادهم لن تتنازل عن شعار «الموت لأميركا» رغم الاتفاق النووي. وكتب 192 نائباً من أصل 290 في بيان «أن إيران ليست مستعدة إطلاقاً للتخلي عن شعار «الموت لأميركا» بحجة إبرام الاتفاق النووي». وأضافوا أن هذا الشعار «أصبح رمز الجمهورية والنضال».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا