• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

غالي: تعزيز العلاقات السورية - المصرية خدمة لقضايا الأمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 مارس 2007

دمشق - د ب أ: أكد رئيس المجلس القومي المصري لحقوق الانسان والامين العام الاسبق لمنظمة الامم المتحدة بطرس غالي أهمية تعزيز العلاقات السورية-المصرية لما في ذلك من مصلحة مشتركة وخدمة لقضايا الامة العربية. وأكد غالي ضرورة العمل في سبيل ''إقناع الاخرين بعدالة قضايانا وإيجاد صيغة من التعاون بين الدول''.

كما نقلت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) عن غالي أثناء وجوده في كنيسة السريان الارثوذكس بمدينة حلب السورية القول إن ''التواصل المستمر بين سوريا ومصر هو خير تعبير عن عمق ومتانة العلاقات بين الشعبين الشقيقين والتي تشمل مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والدينية''.

وتطرق غالي إلى المشاكل الدولية وقضية العولمة ومتطلبات المرحلة القادمة مشيرا إلى ''أننا الان نعيش في فوضى دولية بدأت منذ انتهاء الحرب الباردة حيث لم تعد هناك أي صيغة لتنظيم العلاقات الدولية في سبيل تحقيق العدل والسلام والامن والاستقرار وباتت هناك سيطرة الدولة الواحدة على العلاقات الدولية''.

وأشار إلى أنواع العولمة التي تندرج في إطارها عولمة البيئة والامراض والمال والتكنولوجيا والارهاب وآثار هذه الانواع من العولمة على المجتمع الدولي. وقال إنه ''للحد من سلبيات العولمة علينا السعي لتحقيق عولمة الديمقراطية عن طريق عولمة الامم المتحدة ديمقراطيا والتي تستطيع وحدها أن تسهم في استتباب الامن والسلام والحيلولة دون تفرد أي دولة باتخاذ القرارات الدولية''.