• الجمعة 05 ربيع الأول 1439هـ - 24 نوفمبر 2017م

الشعب يستعيد نغمة الانتصارات بعد غياب 6 جولات

دبا الحصن يعود إلى «وصافة الأولى» من بوابة الذيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 19 فبراير 2017

عماد النمر (الذيد)

عاد دبا الحصن إلى وصافة دوري الدرجة الأولى، بعد الفوز على الذيد بهدف في المباراة التي أقيمت مساء أمس بملعب الأخير، ضمن الجولة الثانية عشرة، أحرز سالم جاسم الهدف الوحيد في الدقيقة 39، ورصيد دبا الحصن رصيده إلى 22 نقطة، وتجمد رصيد الذيد عند 14 نقطة متراجعاً إلى المركز التاسع.

وفي الحمرية، استعاد الشعب نغمة الانتصارات، بعد غياب استمر 6 جولات، ونجح في تخطي مضيفه الحمرية بهدفين، سجلهما الحسن ديالو في الدقيقة 36، وسيف محمد في الدقيقة 67، وشهدت المباراة إشهار البطاقة الحمراء عثمان سالم لاعب الحمرية، نتيجة الخشونة في الدقيقة 65، وبهذه النتيجة يرفع الشعب رصيده إلى 15 نقطة متقدماً إلى المركز السابع، وتجمد رصيد الحمرية عند 12 نقطة، في المركز العاشر.

وفي مباراة ثالثة، خطف الخليج التعادل مع مضيفه رأس الخيمة بهدفين لمثلهما، ظل رأس الخيمة متقدماً بهدفين حتى الدقائق الأخيرة، بتوقيع البرازيلي جوس جونيور في الدقيقة 20، ومواطنه إليكسندر في الدقيقة 80، لكن الخليج انتفض في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع، ونجح في تسجيل هدفين، عن طريق فين سيدرك في الدقيقة 91، وجوهر فرحان في الدقيقة 92، وبهذه النتيجة رفع الخليج رصيده إلى 16 نقطة، في المركز السادس، وأضاف رأس الخيمة نقطة ليصبح 9 نقاط في المركز الأخير.

جاءت بداية لقاء الذيد ودبا الحصن سريعة، من خلال هجوم صريح للحصن الذي وصل إلى مرمى الذيد في أكثر من مناسبة، خلال الدقائق الخمس الأولى، وأبعد حارس الذيد علي النعيمي كرة خطيرة لدبا الحصن، واعتمد الذيد على تأمين مرماه، من خلال التكتل الدفاعي، والاعتماد على الكرات المرتدة الطويلة، ومن هجمة سريعة للحصن سدد تياجو قذيفة قوية أبعدها الحارس، لترتد إلى حسن صفر، سددها رأسية ضعيفة أمسكها الحارس، ويسدد عادل المحرزي قذيفة بيساره أبعدها حارس الذيد ببراعة إلى ركنية، وبعد مرور ربع الساعة الأولى، يهبط الأداء، وينحصر اللعب في منطقة وسط الملعب، ويتفوق دبا الحصن في منطقة المناورات، ويفرض سيطرته على الملعب، في المقابل أجاد الذيد الخطة الدفاعية، من خلال التكتل الواضح بوجود ثمانية لاعبين أمام المرمى، عند فقدان الكرة، ونجح في إغلاق المساحات أمام مهاجمي الحصن، وأوقف خطورة مهاجميه.

وترجم دبا الحصن أفضليته، حينما رفع حسن صفر كرة إلى تياجو داخل المنطقة، أبعدها الحارس، متابعها سالم جاسم من على حدود المنطقة بقذيفة أرضية، تسكن الشباك مسجلاً الهدف الأول في الدقيقة 39.

وأحدث الهدف صحوة في صفوف الذيد الذي شن هجمات متتالية، شكلت خطورة على مرمى الحصن، ويحصل الذيد على ركلة حرة على حدود المنطقة، سددها خالد أحمد عشوائية تمر من الجميع إلى خارج الملعب، ويسدد جباوبا كرة قوية يبعدها حارس الحصن، ويسدد وجدي الماجري كرة أرضية يبعدها الحارس يتابعها الإيفواري جباوبا، لكن الحارس ينقذ الموقف، حتى يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط، بتقدم دبا الحصن بهدف.

وفي بداية الشوط الثاني يسدد التونسي حمدي مبروك كرة قوية، ينجح حارس الحصن عيسى العطر في إخراجها إلى ركنية، ويسدد «البديل» محمد القايدي كرة ضعيفة في أحضان حارس الحصن الذي يسعى لتعزيز الهدف، من خلال عدد من المحاولات، أخطرها لحسن راشد الذي سدد رأسية قوية بجوار القائم، ويحاول الذيد العودة إلى المباراة، وإدراك التعادل، وبادل الحصن الهجمات، لكنه افتقد التركيز في اللمسة الأخيرة، ويسدد مالك أحمد رأسية قوية بجوار القائم الأيمن لمرمى الحصن، ويرد الذيد بعدة هجمات وحصل على أكثر من ركنية، لكنه لم يدرك التعادل الذي كان قريباً منه بفضل تألق حارس الحصن عيسى العطر والدفاع، حتى أطلق الحكم خالد الملا صافرة نهاية اللقاء بفوز دبا الحصن بهدف.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا