• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ائتلاف قطري أميركي يحسم معركة «سونجبيرد» للعقارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 29 يناير 2015

لندن (رويترز)

يتجه كونسورتيوم تقوده قطر للفوز على ما يبدو في معركة طال أمدها لشراء سونجبيرد للعقارات، بعد أن تخلت الشركة المالكة لحي كناري وارف للأعمال في لندن أمس عن معارضتها عرض الاستحواذ البالغة قيمته أربعة مليارات دولار.

وذكرت «سونجبيرد» أنها ما زالت تعتقد أن العرض يبخس قيمة أصول المجموعة المالكة للحي المالي الواقع في شرق لندن، لكنها توصي أصحاب الأسهم الأقلية الآن بالموافقة عليه في ظل غياب أي عروض منافسة وتأييد حاملي 86% من الأسهم للصفقة.

وفي ديسمبر الماضي، تقدم جهاز قطر للاستثمار، وشريكته في العرض «بروكفيلد بروبرتي بارتنرز» الأميركية بعرض مباشر قيمته 350 بنساً للسهم إلى مساهمي «سونجبيرد»، لتضيف حياً مالياً ينافس سيتي أوف لندن إلى محفظتها، التي تضم بالفعل معالم شهيرة مثل ناطحة سحاب شارد ومتجر هارودز الكبير.

وتجسد ناطحات السحاب المصنوعة من الصلب والزجاج في كناري وارف - والتي تضم بنوكا، مثل اتش.اس.بي.سي وسيتي وجيه.بي مورجان - تغير اقتصاد لندن في النصف الثاني من القرن العشرين مع تراجع الصناعة ونمو الخدمات المالية.

ويملك جهاز قطر للاستثمار حصة نسبتها 29% في «سونجبيرد» التي تملك بدورها 70% من كناري وارف جروب. وتحوز «بروكفيلد بروبرتي بارتنرز» حصة نسبتها 22% في كناري وارف جروب.

كانت «سونجبيرد» قالت بالفعل: «إن العرض يحتاج إلى موافقة واحد أو أكثر من المساهمين الكبار الثلاثة الآخرين، وهم «سيمون جليك» ومؤسسة الاستثمار الصينية ومورجان ستانلي لإدارة الاستثمارات».

ويملك المساهمون الثلاثة معاً ما يزيد قليلا على 50% من أسهم «سونجبيرد». وقالت الشركة: «إنه نظراً لأن قبول العرض صار أمراً مفروغاً منه، بعد أن أبدى المستثمرين الكبار الثلاثة عزمهم الموافقة عليه، فإن أصحاب الأسهم الأقلية يحوزون أسهما في مجموعة لم تعد مدرجة بالبورصة، ومن ثم يصعب تقييمها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا