• الثلاثاء 23 ربيع الأول 1439هـ - 12 ديسمبر 2017م

واشنطن تدافع عن الدرع الصاروخية وبرلين تدعو لمناقشتها داخل الأطلسي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 مارس 2007

برلين-وكالات الأنباء: دافعت الولايات المتحدة مجدداً أمس عن خططها الرامية لإقامة الدرع الدفاعية الصاروخية شرق أوروبا وأرجعتها إلى المخاطر المتزايدة لإمكانية إطلاق إيران صواريخ بعيدة المدى، وقال مدير وكالة الدفاع الصاروخي الأميركية الجنرال هنري أوبرينج في برلين ''نرى أن من واجبنا حماية الولايات المتحدة وحلفائها من ذلك الخطر''، معرباً عن أمله في أن تنتهي المفاوضات مع بولندا والتشيك في هذا الصدد خلال العام الجاري لتبدأ الخطوات الفعلية لتنفيذ المشروع عام .2008

وإضافة إلى الاعتراض الروسي على المشروع، أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن هذه المسألة تتطلب عرضها على حلف شمال الأطلسي ''الناتو'' لا أن يتخذ قرار بشأنها على المستوى الثنائي، مشيرة إلى أنها ستبحث التطورات مع رئيس الوزراء البولندي ياروسلاف كاتشينسكي خلال زيارتها لوارسو اليوم الجمعة، فيما قال نائب وزير الخارجية الألماني جيرنوت إيرلر إن قرار إقامة الدرع الأميركية لا يمكن أن يتخذ من جانب واحد خاصة أن القرار ستكون له عواقب على دول أوروبية أخرى، مشيراً إلى أن خطة الدرع خلقت مشكلات بحاجة لأن تناقش داخل حلف الأطلسي، ومعتبراً أنه شيء جيد أن تعترف واشنطن بالحاجة إلى مناقشة الأمر بجدية داخل الحلف.